الرئيسية / آخر الأخبار / قوات الأسد تمنع سكان مسكنة من النزوح لمناطق “درع الفرات”

قوات الأسد تمنع سكان مسكنة من النزوح لمناطق “درع الفرات”

الرابط المختصر:

حلب _ مدار اليوم

أكد المجلس المحلي لمدينة مسكنة بريف حلب الشرقي  أن محيط المدينة شهد خلال اليومين الماضيين تطورات كثيرة، حيث منعت قوات الأسد الأهالي للنزوح نحو مناطق “درع الفرات”، واعتقلت الرجال وأخذتهم لمخيم جبرين، وسرقت المجوهرات والنقود التي بحوزة النساء.

وقال رئيس المجلس المحلي، إبراهيم المحمد، إن تعداد سكان المدينة وريفها قرابة الـ150 ألف، إضافة لخمسين ألف من نازحي مدينة الباب ومدن أخرى، مشيراً إلى أن قوات الأسد قطعت الطريق الواصل بين مدينة مسكنة ومناطق سيطرة الجيش السوري الحر، الأمر الذي “أجبر” الأهالي للنزوح نحو مدينة الرقة وريفها الخاضعين لسيطرة تنظيم “داعش”.

وأضاف المحمد أن الخوف من الإعتقال على يد قوات الأسد، أو ارتكاب مجازر، دفع الأهالي، للهرب نحو مناطق “داعش”، داعياً لإيجاد ممرات إنسانية للأهالي، بعد أن تقطعت بهم السبل في ظروف مناخية قاسية.

وكانت مدينة مسكنة  شهدت حركة نزوح كبيرة خلال الأيام القليلة الماضية، قدرها المجلس المحلي بنحو 1000 عائلة، نزحت باتجاه منطقتي جرابلس والباب في ريف حلب الشرقي.

 

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...