الرئيسية / آخر الأخبار / ريف حماة المحرر يخلو من سكانه خوفاً من الكيماوي

ريف حماة المحرر يخلو من سكانه خوفاً من الكيماوي

الرابط المختصر:

مدار اليوم _ بتول الحموي

شهدت بلدات وقرى ريف حماة المحررة، حركة نزوح كبيرة مؤخراً جراء المعارك الدائرة فيها وخوفاً من استهداف طائرات الاسد وحليفتها الروسية لها بالكيماوي.

ووصل آلاف العائلات قادمين من ريف حماة الى قرى وبلدات ريف ادلب الشمالي اليوم الإثنين، معظمهم من مدينتي حلفايا واللطامنة بريف حماة الشمالي، هاربين من قصف الاسد وروسيا خاصةً بعد لجوئهما الى استهداف قرى ريف حماة بالكلور السام.

وقالت أم أحمد  وهي نازحة من مدينة حلفايا  لـ “مدار اليوم”، إنه طوال 6 سنوات من عمر الثورة السورية، لم تخيفنا صواريخ الاسد وقذائفه، لكن اليوم بات السلاح الكيماوي التي تلقيه الطائرات على المدنيين بريف حماة هو العائق الاكبر، ولجأنا الى النزوح ومغادرة بلدتنا خوفاً من استهدافها كما جرى في صوران واللطامنة منذ ايام.

وأكد أبو عبدالرحمن بدوره وهو نازح من مدينة اللطامنة، أنه بعد استهداف الطائرات الروسية لركني الحياة الاساسيين بريف حماة وهما فرن كفرزيتا الالي ومشفى اللطامنة، بات المدنيون يفتقدون اضعف مقومات الحياة، فلجئنا إلى إدلب.

يذكر ان مدن وبلدات ريف حماة المحررة، تشهد تصعيدأ جوياً وصاروخياً عنيفاً من قبل طائرات الاسد الحربية وحليفتها الروسية، خلال الايام الماضية، بهدف استرجاع نقاط وقرى خسرتها بريف حماة الشمالي في معاركها مع الثوار.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...