الرئيسية / آخر الأخبار / “باليميرا ريليف” جهد مستمر لمساعدة السوريين

“باليميرا ريليف” جهد مستمر لمساعدة السوريين

الاستاذ محمد عنتابلي مع طفل تم علاجه في جمعية باليميرا ريليف
الرابط المختصر:

إسطنبول _ مدار اليوم

مر ثلاث سنوات على انطلاق أعمال جمعية “باليميرا ريليف” في مخيمات الشتات السوري، رسمت خلالها البسمة على وجوه العديد من الأطفال الذين سلبتهم الحرب أحد أطرافهم، ومنحتهم الجمعية رعايتها وأمنت لهم أطراف صناعية لتساعدهم على العودة والإنخراط في الحياة الطبيعية.

وتمكنت “باليميرا ريليف” من تقديهم خدماتها لمئات الأشخاص، وذلك بكادر متنوع من الولايات المتحدة، وإيطاليا، والبرازيل، وبريطانيا، وباتت من المشاريع الرائدة في مجال تركيب الأطراف الصناعية، والذي لطالما عانى السوريين من تكاليفها، وصعوبة الوصول لمراكز تعنى بعذا الشأن.

ورأى مؤسس الجمعية ورئيسها محمد عنتابلي، أن الجمعية حققت جزء كبير من أهدافها، لكنها تبقى خطوة أولى لترميم جروح سوريا، التي لاتزال تنزف جراء القصف الهمجي لنظام الأسد.

وتعمل جمعية “باليميرا ريليف” في أكثر المجالات التي يحتاجها السوريين، حيث أكد تقرير صادر عن مكتب الأمم لتنسيق الشؤون الإنسانية أن 2.8 مليون سوري يعانون من إعاقة جسدية دائمة بسبب الحرب في سوريا.

وتسعى الجمعية باستمرار على تأمين الدعم اللازم عبر نشاطات انسانية واجتماعية، خاصة وأن مجال تأمين الأطراف الصناعية يحتاج إلى مبالغ مالية كبيرة يصعب على السورين المصابين تأمينها، حيث يبلغ متوسط سعر الطرف الصناعي حوالي 6 ألاف يورو، فضلا عن حاجة المصاب للرعاية النفسية والفيزيائية بعد تركيب الطرف الصناعي، وتتكفل الجمعية بكل هذه التكاليف

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...