الرئيسية / آخر الأخبار / خسائر في الارواح والعتاد لقوات الأسد بريف حماة

خسائر في الارواح والعتاد لقوات الأسد بريف حماة

الرابط المختصر:

حماة _ مدار اليوم

جددت قوات الأسد والميليشيات الرديفة محاولات اقتحام بلدة حلفايا صباح اليوم الخميس، وسط تصدي فصائل المعارضة للهجوم.

وتركزت الاشتباكات على محورين رئيسيين، الأول من مدينة محردة في الجهة الغربية، والثاني من محور حاجز سن سحر في جنوب البلدة.

ودارت اشتباكات عنيفة بين كتائب الثوار وقوات الأسد في محيط مدينة طيبة الامام بريف حماة الشمالي، تمكنت خلالها من تدمير دبابة واعطاب أخرى للأخيرة، وتدمير مدفع “23” بقذيفة “آر بي جي”.

وتمكن الثوار من إسقاط طائرة استطلاع لقوات الأسد بعد استهدافها بالمضادات الارضية على جبهة بطيش بريف حماة الشمالي

في سياق متصل أعلن “جيش العزة” مقتل قائدين عسكريين له اليوم الخميس خلال المعارك المندلعة في ريف حماة الشمالي.

ونعى “الجيش” في بيانين منفصلين، محمد جلاد من قرية كفرسجنة في ريف إدلب الجنوبي، وساهر عدنان الصالح من مدينة اللطامنة في ريف حماة الشمالي، حيث قتلا على جبهات مدينة حلفايا في ريف حماة الشمالي الغربي.

يشار إلى أن قوات الأسد تمكنت من استرجاع أغلب النقاط والبلدات التي سيطر عليها الثوار في معركة “وقل اعملوا” التي انطلقت في 21 من آذار الفائت، وذلك بسبب القصف الجوي العنيف واستعمال الغازات السامة من قبلها.

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فورين أفاريس: «خمس أساطير عن اللاجئين السوريين فصل الحقيقة عن الخيال»

ترجمة: وحدة الترجمة والتعريب: محمد شمدين تُعدّ أزمة اللاجئين السوريين أسوأ كارثة ...