الرئيسية / آخر الأخبار / الأمم المتحدة: منفذو تفجير الراشدين تظاهروا بأنهم عمال إغاثة

الأمم المتحدة: منفذو تفجير الراشدين تظاهروا بأنهم عمال إغاثة

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

أكد مسؤولون في الأمم المتحدة، أن منفذي الهجوم الذي استهدف تجمعاً لأهالي الفوعة وكفريا الذين تم إجلائهم بمقتضى اتفاق المدن الأربع في منطقة الراشدين بحلب، تظاهروا بأنهم عمال إغاثة.

وقال المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا في لقاء صحفي في جنيف أمس الخميس، أن “أحدهم ادعى أنه يوزع مساعدات فجذب الأطفال، ثم قام بهذا التفجير المريع”.

من جانبه صرح يان ايغلاند الذي يرأس مجموعة عمل أممية لبحث المساعدات الإنسانية في سوريا، أن منفذي الهجوم ادعوا أنهم عمال إغاثة، مشدداً أن هويتهم مازالت غير معلومة..

وأفاد شهود عيان في مكان الحادث وقتها، عن انفجار سيارة كانت توزع على الأطفال أكياساً من البطاطس قرب حافلات الإجلاء.

وأثار اتفاق المدن الأربع، موجة من الانتقادات من مؤسسات مدنية وناشطين، لما له من تأثير سلبي وتكريس لسياسة التغيير الديموغرافي التي يتبعها الأسد وداعميه إيران و“حزب الله” في سوريا.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

محلّي سقبا يعلّق أعماله على خلفية اقتتال الفصائل بالغوطة

ريف دمشق _ مدار اليوم علّق المجلس المحلي في مدينة سقبا بريف ...