الرئيسية / آخر الأخبار / محادثات بين الأمم المتحدة والدول الضامنة لبحث تطبيق إتفاق المناطق الآمنة

محادثات بين الأمم المتحدة والدول الضامنة لبحث تطبيق إتفاق المناطق الآمنة

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

أعلنت الأمم المتحدة، اليوم الخميس، أنها تجري محادثات مع إيران وروسيا وتركيا بشأن الجهة التي يفترض أن تسيطر على مناطق “تخفيف التصعيد”، في سوريا، وهي نقطة محورية بعد رفض نظام الأسد، انتشار أي مراقبين دوليين.

وقال المبعوث الأممي الخاص لسوريا ستافان دي ميستورا، ومستشار الشؤون الإنسانية يان إيغلاند ، أنه من المبكر استبعاد أي سيناريو، وهي نقطة محورية بعد رفض نظام الأسد، انتشار أي مراقبين دوليين.

وأفاد إيغلاند في مؤتمر صحفي، “التقيت الموقعين الثلاثة على مذكرة “أستانا “وقالوا إن علينا الآن الجلوس للتحادث، وسيقررون من سيضبط الأمن والمراقبة مع أخذ آرائنا في الاعتبار”.

وأشار إيغلاند “لدينا ملايين الأسئلة والمخاوف، لكن لا يسعنا” القول إن العملية ستفشل، بل إن “نجاحها حاجة إلينا”.

بدوره أوضح دي ميستورا في المؤتمر الصحفي نفسه، أن الأمم المتحدة “لديها خبرة واسعة” في أعمال مراقبة من هذا القبيل لكنه رفض الخوض في تفاصيل تطبيق الاتفاق.

وكانت اليابان والسويد طلبتا بأن يعقد مجلس الأمن الدولي جلسة للاطلاع على تفاصيل محددة في الاتفاق الروسي التركي الإيراني حول إقامة مناطق “لتخفيف التصعيد” في سوريا.

وكانت الدول الضامنة وهي روسيا وتركيا وإيران، توصلت الخميس الفائت، لإتقاق يقضي بإنشاء مناطق آمنة في سوريا، وسط ترحيب أممي وتحفظ أميركي.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...