الرئيسية / آخر الأخبار / الخارجية الأمريكية: الاسد أحرق آلاف الجثث قرب سجن “صيدنايا”

الخارجية الأمريكية: الاسد أحرق آلاف الجثث قرب سجن “صيدنايا”

الرابط المختصر:
وكالات – مدار اليوم
 
شنت الخارجية الأمريكية اليوم الإثنين، هجوماً كبيراً على نظام الأسد، بالتزامن مع افتتاح الجولة الجديدة من مفاوضات جنيف، حيث وصفت النظام في سوريا أنه “محرقة للجثث”، في إشارة منها إلى المعتقلين الذي سقطوا جراء التعذيب وأحرقت جثثهم فيما بعد.
 
وجاء الهجوم الأمريكي على لسان القائم بأعمال مساعد وزير الخارجية لشؤون الشرق الأدنى، ستيوارت جونز، الذي اعتبر أن النظام يستخدم “محرقة الجثث” لاخفاء المعتقلين السوريين.
 
وأضاف جون، النظام مارس الاغتصاب والصعق الكهربائي بحق المعتقلين، مشيراً إلى أن روسيا فشلت في وقف فظائع النظام.
وأضاف أن روسيا وإيران تتحملان المسؤولية عن الأعمال الوحشية التي يرتكبها نظام الأسد، مؤكداً أن الولايات المتحدة قدمت مراراً أدلة على قيام النظام بأعمال وحشية، دون جدوى.
 
وألمح جونز أن نظام الأسد اختطف عشرات الألوف من المواطنين السوريين، لافتاً النظر إلى سجن “صيدنايا” الذي قال عنه إن الأسد يقوم باحتجاز 70 معتقلاً في زنزانات تتسع خمسة أشخاص فقط فيه.
 
وأضاف جونز، القائم بأعمال مساعد وزير الخارجية لشؤون الشرق الأدنى أن المحرقة يمكن أن تستخدم في التخلص من الجثث قرب سجن احتجز فيه عشرات الآلاف من الأشخاص خلال الحرب الأهلية المستمرة منذ نحو ست سنوات.
 
وأوضح جونز، أن الولايات المتحدة لديها “ما يبرر التشكيك” في اتفاق بوساطة روسية يقضي بإقامة “مناطق لتخفيف التوتر” وتم التوصل إليه أثناء محادثات بآستانة عاصمة قازاخستان الأسبوع الماضي بهدف تعزيز وقف إطلاق النار في سوريا.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...