الرئيسية / آخر الأخبار / حميميم تحشد لدعم الأسد شرق سوريا…..والأخير لن يسمح بمنطقة آمنة جنوبها

حميميم تحشد لدعم الأسد شرق سوريا…..والأخير لن يسمح بمنطقة آمنة جنوبها

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

أكدت قاعدة حميميم الروسية في سوريا، أن الفترة القادمة ستشهد تعاوناً عسكرياً على مستوى رفيع بين قوات نظام الأسد والقوات العراقية، والميليشيات الطائفيةالتي تساندهما للقيام بمعارك باتجاه حدودهما ضد تنظيم “داعش”.

وقالت القاعدة، في منشور لها على موقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك”، إن التنسيق العسكري يتم عبر خبراء عسكريين إيرانيين وبتنسيق مع سلاح الجو الروسي لمساندة قوات الأسد بهدف فك الحصار عن مدينة دير الزور ومطارها العسكري.

وأشارت القاعدة، إلى أن المرحلة الثانية، ستتركز على تأمين الخط البري السريع بين دمشق وبغداد، مشيرةً إلى أن هذا العمل العسكري سيكون بمثابة سباق مع المعارضة المسلحة والتي تنوي إنشاء منطقة عازلة جنوب سوريا.

بدورها أفادت صحيفة “إزفستيا” الروسية، أن قوات الأسد، تعتزم السيطرة على الجزء السوري من الطريق الذي يربط دمشق ببغداد بغية تأمين وصول إمدادات الأسلحة والإمدادات الأخرى من العراق.

وذكرت الصحيفة نقلاً عن ضابط للأسد، تأكيده لوجود هذه النية، معتبراً أن المعارضة المسلحة والولايات المتحدة، تنويان إنشاء منطقة عازلة بمحاذاة مرتفعات الجولان والحدود مع الأردن والعراق، لافتاً إلى أن نظام دمشق  لن يسمح بذلك”.

وكانت فصائل الجيش الحر المدعومة من الولايات المتحدة، تمكنت من السيطرة يوم الأحد الماضي على مواقع لتنظيم “داعش” بريف حمص الشرقي حيث انطلقت في تقدمها من مركزها في معبر التنف على الحدود بين سوريا والعراق والأردن.

من جانبها نشرت مواقع موالية لنظام الأسد، أمس الجمعة، خبراً مفاده، أن تعزيزات عسكرية من الحرس الجمهوري مدعومة بالميليشيات الإيرانية بدأت بالوصول لمطار القامشلي، لشن معركة جديدة بهدف السيطرة على مدينة دير الزور.

يشار إلى أن روسيا ونظام الأسد وإيران  يعلنون مخاوفهم من أي تحرك للجبش الحر نحو دير الزور، وبالتالي قطع الطريق، أمام أي خط إمداد لإيران إلى سوريا عبر العراق، إضافة للقلق من إنشاء منطقة آمنة جنوب شرق سوريا.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

الجيش التركي يعلن انتهائه من إقامة أول نقطة مراقبة بإدلب

اسطنبول _ مدار اليوم أعلنت رئاسة الأركان التركية، اليوم الجمعة، الانتهاء من إقامة ...