الرئيسية / آخر الأخبار / السيناريو الأبرز للتحرك التركي إلى الرقة في ظل الخلافات مع واشنطن

السيناريو الأبرز للتحرك التركي إلى الرقة في ظل الخلافات مع واشنطن

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

اعتبر خبراء ومحللون عسكريون، أن الوقت ما زال مبكرًا للبت في الأطراف التي ستشارك في معركة السيطرة على مدينة الرقة، معقل تنظيم “داعش”، رغم الإعلان الأمريكي عن تسليح “الوحدات الكردية”، مرجحين دخول تركيا إلى المعركة من منطقة تل أبيض.

وقال المحلل العسكري العميد أحمد الرحال،في حديث صحفي، إنه ما زال من المبكر البت في الأطراف التي ستشارك في معركة الرقة، رغم الإعلان الأمريكي عن تسليح “الوحدات الكردية”.

وألمح رحال إلى أن هناك مساعي أمريكية قد تثمر بإعلان “قوات سوريا الديمقراطية” عن تخلي مكونها الرئيس، “الوحدات الكردية، “عن مرجعيتها العمالية الكردستانية التركية، تمهيداً للتوصل إلى صيغة حل وسطية مع تركيا”، مضيفاً بالتالي، انخراط تركيا في معركة الرقة”.

ولفت رحال، أن المعركة قد تكون سهلة، فالأنباء غير المؤكدة تتحدث عن مغادرة قادة التنظيم الرقة، وبقاء أعداد قليلة من عناصر التنظيم داخلها”.

بدوره، قال المحلل السياسي بسام حجي مصطفى، إن معركة الرقة جزء من معركة كبيرة تهدف إلى طرد التنظيم من مناطق الجزيرة السورية بشكل متزامن، من الرقة إلى الميادين والبوكمال في دير الزور.

وأشار حجي مصطفى إلى أن الولايات المتحدة ستكثف من حضور مقاتلاتها الجوية وستزيد من عدد قواتها البرية لقيادة المعركة، تحت ستار “قوات سوريا الديمقراطية”.

وأوضح، أنه “في الرقة فالتنظيم منهك بعد خسارات متتالية في ريفي الرقة وحلب، وهو غير قادر على الصمود بمعركة، وعدد قواته داخل الرقة لا يزيد عن 3 آلاف مقاتل”.

ولم يستبعد حجي مصطفى دخول تركيا إلى معركة الرقة من منطقة تل أبيض الحدودية مع تركيا، في حال تم التوصل إلى تفاهم مع الولايات المتحدة، أثناء زيارة الرئيس التركي لواشنطن.

يذكر أن أنقرة، شددت أمس الأربعاء، على أن اي تحرك أميركي في سوريا أو العراق، لن يكون بمعزل عنها، ولايمكن أن تترك خارج القضية.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...