الرئيسية / آخر الأخبار / واشنطن: قصف موكب الأسد قرب التنف جاء دفاعاً عن قواتنا

واشنطن: قصف موكب الأسد قرب التنف جاء دفاعاً عن قواتنا

ارشيف
الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

أكد وزير الدفاع الاميركي جيمس ماتيس، أن غارات التحالف على قوات الأسد قرب معبر التنف، لاتعني أن بلاده تزيد دورها على الأرض، لكنها تدافع عن قواتها، إن اقتضى الأمر.

وأعلن مسؤول في “البنتاغون” أن “قافلة كانت على الطريق لم تستجب للتحذيرات من عدم الاقتراب من قوات التحالف في التنف”، مضيفاً أن ذلك استدعى في النهاية توجيه ضربة لها.

وبحسب قوى الثورة السورية، فإن الميليشيات الموالية للأسد كانت تتحرك باتجاه “جيش مغاوير الثورة”، الذي أنشأ معبراً تجارياً بالقرب من منطقة التنف الحدودية، بهدف تأمين وحماية المنطقة المحاذية للحدود من خطر “داعش”.

وأشار قيادي في “جيش مغاوير الثورة”، المدعوم امريكياً، أن التحالف ضربت قافلة لجيش الأسد كانت متجهة صوب قاعدة التنف في جنوب سوريا، حيث تتمركز قوات أميركية خاصة.

وقال القيادي في “الجيش” مزاحم السلوم، إن الطائرات نفذت الضربة بينما كانت القافلة تتقدم على بعد 27 كيلومتراً من القاعدة.

وأوضح أن قوات المعارضة أبلغت التحالف أنها كانت تتعرض لهجوم من قوات الأسد والميليشيات الإيرانية في هذه النقطة، وجاء التحالف ودمر القافلة المتقدمة”.

يذكر أن نظام الأسد، يسابق الزمن للتقدم إلى الحدود العراقية ومنطقة دير الزور، قبل الجيش الحر، محذراً من أنه لن يسمح بإقامة منطقة آمنة جنوب سوريا.

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الثوار يدمّرون حاجزاً لميليشيات إيران بالبادية…..وقوات الأسد تسيطر نارياً على السخنة

دمشق _ مدار اليوم تمكنت فصائل الثوار اليوم الخميس، من تدمير حاجزًا ...