الرئيسية / آخر الأخبار / روسيا تكشف أسباب تشجيعها وصول قوات الأسد للحدود العراقية

روسيا تكشف أسباب تشجيعها وصول قوات الأسد للحدود العراقية

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

كشفت روسيا، عن اهتمامها صناعييها للإعتماد على سوريا ممراً للبلدان المجاورة، ولاسيما العراق، وذلك على وقع معركة البادية حالياً بين الثوار وجيش الأسد.

وأكد رئيس الملحقية التجارية والاقتصادية في السفارة الروسية بدمشق إيغور ماتفييف امس الإثنين، أن “شركات روسية مختلفة مهتمة لإعتماد سوريا كممر للعراق”، بمافيها عن طريق البحر المتوسط.

وكشف الدبلوماسي الروسي عن “اهتمام من جانب الشركات الروسية في مجالات مختلفة لإعادة الإعمار بما في ذلك مجال البنية التحتية والنفط والغاز والثروة المعدنية”.

وتأتي تصريحات المسؤول الروسي، تزامناً مع عمليات عسكرية مشتركة لقوات الأسد والميليشيات الإيرانية بدعم جوي روسي في منطقة البادية السورية بهدف الوصول إلى الحدود العراقية.

في نفس السياق، أكد القائم بالأعمال في السفارة العراقية بدمشق رياض حسون الطائي عن وجود تنسيق بين ميليشيات “الحشد الشعبي” وقوات الأسد لتغطية جميع المناطق الحدودية بين سوريا والعراق.

واعتبر الطائي في تصريحه لـ”الوطن” أن “منطقة التنف من أهم المناطق بين العراق وسوريا، مشدداً على أن ميليشيا “الحشد الشعبي” هي جزء من القوات العراقية.

وبدأ نظام الأسد خلال الأيام القليلة الماضية بالترويج عن تمكن قواته إلى جانب الميليشيات المدعومة من إيران الوصول إلى الحدود مع العراق، الأمر الذي نفاه الجيش الحر.

ونفى فارس المنجد مدير المكتب الإعلامي لألوية قوات “الشهيد أحمد العبدو” أول أمس الأحد، وصول قوات الأسد والميليشيات الأجنبية إلى الحدود العراقية السورية.

وقال  المنجد، إن “الهدف من نشر روسيا والأسد لخبر تقدم قواتهم على الحدود العراقية السورية، هو رفع الروح المعنوية لمقاتليهم، بعد الخسائر الكبيرة التي تكبدوها.

وتسعى إيران وميليشياتها للوصول معبر التنف، معتبرة أنها ستصل إليه مهما كلف الثمن، رغم تحذيرات التحالف الدولي لها بعدم الإقتراب.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...