الرئيسية / آخر الأخبار / بدعم من التحالف…الجيش الحر يجهز لعملية عسكرية في البادية

بدعم من التحالف…الجيش الحر يجهز لعملية عسكرية في البادية

تعبيرية
الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

كشفت مواقع إعلامية مقربة من “جيش مغاوير الثورة” الذي تدعمه قوات التحالف الدولي، يحضر لعملية عسكرية ضد تنظيم “داعش” في البادية السورية.

ولم تكشف المواقع طبيعة المعركة التي ينوي التحالف البدء بها ضد تنظيم “داعش” في البادية، فيما تشير تقارير أن التحالف سيسعى للسيطرة على مواقع قريبة من الحدود الإدارية لديرالزور.

وينسق التحالف الدولي بشكل مباشر مع “قوات مغاوير الثورة”، ويتخذ من معبر التنف قاعدة عسكرية تضم قوات أمريكية وأخرى بريطانية.

في سياق متصل، ذكرت مصادر مطلعة لـ “العربي الجديد”، أن قوات الاسد مدعومة بمليشيات إيرانية، تتقدم للسيطرة على معبر التنف، على الحدود السورية العراقية، مؤكدة أن استعادة المعبر من تنظيم داعش باتت “مسألة وقت”.

وأكدت المصادر، التي رفضت ذكر اسمها، أن قوات الأسد تمكنت من السيطرة على عدد كبير من المواقع والنقاط الاستراتيجية في عمق البادية بمساحة 20 ألف كيلومتر منذ بدء العمليات جنوب وشرق تدمر، وباتت قريبة من الحدود العراقية.

وحسب محللين اقتصاديين، ستؤدي هذه الخطوة في حالة اكتمالها إلى كسر الحصار البري المفروض على نظام الأسد عبر فتح منافذ تجارة برية مع العراق ومنها إلى إيران.

واعتبر الأستاذ بجامعة ماردين التركية، عبد الناصر الجاسم، أن سيطرة قوات الأسد على المعابر الحدودية مع العراق، ستعيد له الكثير من المكاسب الاقتصادية وتكسر الحصار الذي تم فرضه منذ سيطرة الجيش الحر وتنظيم “داعش” على المعابر مع الأردن والعراق.

وأشار الجاسم إلى أن حجم التبادل التجاري عبر المعابر السورية العراقية الثلاثة، وصل لنحو 3 مليارات دولار قبل الثورة.

وكان تنظيم “داعش” سيطر في أيار 2015 على معبر التنف الحدودي بين سوريا والعراق، بعد إعلانه السيطرة على مدينة تدمر في ريف حمص، وانسحاب قوات الأسد من المعبر.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...