الرئيسية / آخر الأخبار / أمريكا تكشف عن مخطط “حزب الله” للإنتقام من مقتل مغنية

أمريكا تكشف عن مخطط “حزب الله” للإنتقام من مقتل مغنية

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

بعد عقد على اغتيال القائد العسكري في “حزب الله” عماد مغنية، أعلنت وزارة العدل الأميركية أنها اعتقلت شخصين من عناصر الحزب في نيويورك وميشيغن، هما علي كوراني وسامر الدبق، اللذان كانا يخططان لتنفيذ عمليات ضد أهداف إسرائيلية.

ونشر موقع “ستراتفور” الاستخباراتي الأميركي تفاصيل تحقيق وزارة العدل الأميركية، بشأن دور المهندس كوراني، الذي قُبض عليه في نيويورك، بعدما كان زود “حزب الله”، من العام 2009 إلى العام 2015، بوثائق وبطاقات ذاكرة مليئة بالمعلومات جمعها عن أفراد الجيش الإسرائيلي في نيويورك.

أما المشتبه به الآخر، سامر الدبق، فأعتقل في مدينة ليفونيا بعد دهم منزله الكائن في ديربورن بأمريكا، وقد قام بزيارات متعددة إلى بنما لمراقبة السفارة الإسرائيلية و الأميركية أيضاً، وحدد الاجراءات الأمنية حول قناة بنما.

وقال الكاتب الصحفي سامي خليفة في مقال صحفي لموقع “المدن”، إن الاستخبارات المركزية الأميركية تعتبر أن ما كشف عنه هو جزء من التخطيط للإنتقام لإغتيال مغنية الذي طال انتظاره، فالحزب دائماً يضرب الإسرائيليين في مكان غير متوقع وهذا هو سبب اختيار بنما.

وأضاف خليفة، أن تكتيكات “حزب الله” تختلف عن تلك التي تتبعها المنظمات المسلحة المتطرفة كـ”داعش”، فالحزب وفق الموقع، لا ييتبع نفس الاستراتيجية للتنظيم بل يختار أهدافه بدقة.

ولجأ حزب الله” لتجنيد الرجلين في منتصف العقد الأول من القرن العشرين، وقد منحهما جوازا السفر إلى الولايات المتحدة بعض الراحة، ما أتاح لهما سهولة الوصول إلى أهداف فيها.

تشير الشكاوى الجنائية ضد كوراني والدبق إلى أن الحزب يعمل كجهاز استخباراتي حكومي أكثر من كونه جماعة مسلحة، ومن خلال العمل بحزم، يتيح لنفسه مساحة أكبر لاستغلال قدراته لتحقيق مكاسب سياسية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رئيس أركان “الحر” يكشف عن ترتيبات ميدانية للفصائل بخصوص المرحلة القادمة

إدلب _ مدار اليوم كشف رئيس هيئة أركان الجيش الحر العميد أحمد ...