الرئيسية / آخر الأخبار / لائحة إعادة العلاقات مع الأسد تفشل بنيل الأغلبية بالبرلمان التونسي

لائحة إعادة العلاقات مع الأسد تفشل بنيل الأغلبية بالبرلمان التونسي

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

فشل أمس الأربعاء، مشروع لائحة، قدمها نواب بالمعارضة التونسية على البرلمان للتصويت، فيما يخص إعادة العلاقات الدبلوماسية مع نظام الأسد.

وصوّت 68 نائباً، خلال جلسة عامة عقدها البرلمان اليوم، لصالح هذه اللائحة، فيما عارضها 6 وامتنع 27 آخرون عن التصويت.

ووفق القانون الداخلي لمجلس نواب الشعب التونسي فإنه في حال مصادقة المجلس على القوانين العادية، كما هو الحال بالنسبة للائحة المذكورة، فإن تمرير القانون تتطلب موافقة أغلبية الأعضاء الحاضرين، على أن لا تقلّ نسبة الموافقين عن ثلث أعضاء المجلس.

وبما أن 68 فقط من النواب الـ 101 الحاضرين في جلسة أمس الأربعاء، صوتوا لصالح اللائحة، أي أقلّ من الثلث المطلوب وهو 72، فقد تم إسقاطها.

واعتبر سفيان الشواشي مساعد رئيس البرلمان التونسي والأمين العام لـ”التيار الديمقراطي”، ألا فائدة تُرجى من إعادة العلاقات، نظراً لاستمرار قمع لأسد لشعبه”،وبعض الدول ساندته إلى حد قطع العلاقات الدبلوماسية مع نظام الأسد”.

ورأى الشواشي، أن إعادة العلاقات مع الأسد في الوضع الراهن،  يُعتبر بمثابة موقف سياسي داعم له، لافتاً إلى ان السياسة الخارجية التونسية من صلاحيات رئيس الجمهورية فقط.

يذكر أن العلاقات بين تونس وحكومة الأسد مقصورة حالياً، على قنصلية للأولى في دمشق، تتابع الأمور المتعلقة بجاليتها فيها فقط.

وبحسب أرقام رسمية، تقدر الجالية التونسية في سوريا بحوالي 6 آلاف شخص، بينما يقدر عدد التونسيين المعتقلين فيها بـ 50 شخصاً.

 

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...