الرئيسية / آخر الأخبار / الحريري: لن نساوم على رحيل الأسد….وملف إدلب يدرس دولياً

الحريري: لن نساوم على رحيل الأسد….وملف إدلب يدرس دولياً

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

أكد رئيس وفد المعارضة السورية إلى مفاوضات جنيف نصر الحريري، أن الانتقال السياسي في سوريا، لا يتحقق إلا برحيل بشار الأسد ورموزه.

وقال الحريري بتصريحات صحفية اليوم الخميس، إن “أي مرحلة للإنتقال السياسي، لابد أن تفضي لرحيل بشار ورموزه منذ بدءها”.

وأوضح الحريري: “ثمة مجموعة مبادئ أخرى تضاف إلى رحيل الأسد مثل إعادة هيكلة الأجهزة العسكرية وإعادة تشكيل الأجهزة الأمنية وخروج الميليشيات وضبط فوضى السلاح وجعله بيد الدولة السورية، والتأسيس لسورية كدولة مدنية ديمقراطية قائمة على سيادة القانون”.

وتطرق الحريري إلى موضوع إدلب، لافتاً إلى أنه ملف معقد، ويدرس من جهات دولية مختلفة لأسباب عدة، أبرزها أن هذه المنطقة فيها نقاط تسيطر عليها “جبهة النصرة” كما توجد نقاط أخرى تسيطر عليها المعارضة، ثم إن هذه المنطقة فيها على الأقل ما بين مليونين ومليونين ونصف مليون مدني، وكلهم فرّوا من المناطق الأخرى إلى إدلب.

وشدد، على أن أي تحرك في إدلب، يجب أن يكون وفق قانون حقوق الإنسان، وبالتالي مسؤولية تخليص هذه المنطقة من الإرهاب هي مسؤولية جماعية يجب التفكير فيها بأسلم الطرق لتحقيق هذه النتائج.

وفي السياق، رأى الحريري، أن وقف الدعم العسكري الأميركي عن المعارضة، من دون إرساء حل سياسي، سيكون  خطأ استراتيجي، لأنه سيُضعف فصائل الجيش الحر أمام الجهات الإرهابية الموجودة على الأرض السورية، وكذلك الأمر  في حال عدم اقتران هذه الخطوة مع الحل السياسي، سيصبح الثوار مرغمين على فتح معارك جديدة من أجل تأمين السلاح اللازم لاستمراريتها.

وأتت تصريحات الحريري، في وقت بزور فيه وفد من الإئتلاف الوطني والحكومة المؤقتة السعودية، لإجراء محادثات مع المسؤولين في المملكة، تتناول آخر المستجدات السورية، والتحضير لمؤتمر الرياض2.

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

واشنطن تُكذّب “الوحدات الكردية”: لانخطط للبقاء في سوريا بعد هزيمة “داعش”

وكالات _ مدار اليوم أكدت الولايات المتحدة، ألا نية لديها للبقاء في ...