الرئيسية / آخر الأخبار / الحراك الشعبي التابع لـ”جيش الإسلام” يهاجم مركز توثيق الإنتهاكات في الغوطة

الحراك الشعبي التابع لـ”جيش الإسلام” يهاجم مركز توثيق الإنتهاكات في الغوطة

الرابط المختصر:

يف دمشق _ مدار اليوم

هاجمت جموع من “الحراك الشعبي” التابع لـ”جيش الاسلام” اليوم الأحد مكتب توثيق الانتهاكات في مدينة دوما بالغوطة الشرقية، معتدين بالضرب المبرح على كل من تواجد فيه.

واقتحم حوالي 100 متظاهر من “الحراك الشعبي”، التابع لـ”جيش الإسلام”، مكاتب كلٍ من “شبكة حراس ومركزي تنمية وتوثيق الانتهاكات VDC”.

وقام المهاجمون بسرقة المحتويات الخاصة بمكتب المركز من جوالات وأوراق، كما أصيب بعض الموظفين برضوض نتيجة الضرب المبرح، حيث تلقى أحدهم ضربة عنيفة على رأسه.

وفي السياق، وقفت الشرطة التابعة لـ”جيش الاسلام”، موقف المتفرج، دون أن تتحرك لحماية موظفي المكتب وطلبت اغلاقه إلى حين، مدعي حرصها على موظفيه.

ولم يتضح نوايا المهاجمين بدقة، إلا أنهم رددوا شعارات مناوئة للمكتب وموظفيه، متهمين إياه بالسعي “لتحرير المرأة والتشجيع على خروجها للعمل خارج المنزل وتشجيع الاختلاط بين الجنسين”.

وليس هذا الإعتداء  بالأول على مركز توثيق الإنتهاكات، فقد تم خطف الناشطين المدنيين سمير الخليل ورزان زيتونة وناظم حمادي ووائل حمادة من المكتب نفسه على يد عناصر “جيش الإسلام” في كانون الأول 2013.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

واشنطن تُكذّب “الوحدات الكردية”: لانخطط للبقاء في سوريا بعد هزيمة “داعش”

وكالات _ مدار اليوم أكدت الولايات المتحدة، ألا نية لديها للبقاء في ...