الرئيسية / آخر الأخبار / تركيا تشدد إجراءاتها الحدودية وتواصل إتصالاتها مع طهران وموسكو بشأن إدلب

تركيا تشدد إجراءاتها الحدودية وتواصل إتصالاتها مع طهران وموسكو بشأن إدلب

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

كشفت مصادر تركية، أن سلطات معبر جيلفا غوزو باب الهوى، بدأت عمليات تفتيش دقيق لجميع البضائع والشاحنات المارة به، للتأكد من عدم دخول أسلحة أو تجهيزات عسكرية.

وأضافت المصادر، أنه تم تشديد الإجراءات الأمنية بطول 150 كيلومتراً من الحدود التركية – السورية مقابل إدلب والمناطق المجاورة لها، تحسباً لأي عمليات نزوح للاجئين باتجاه الأراضي التركية، كما تواصل أنقرة اتصالات مكثفة مع كل من موسكو وطهران للإسراع في إنجاز اتفاق مناطق خفض التصعيد فيما يتعلق بإدلب ومحيطها، بحسب مانقلت صحيفة “الشرق الأوسط”.

وكانت أعلنت وزارة التجارة والجمارك التركية أمس السبت، أن سلطات الجمارك التركية في معبر باب الهوى ضبطت، 4 طائرات دون طيار و68 جهازاً إلكترونياً في إحدى الشاحنات المتوجهة إلى سوريا، والمحملة بالسماد الزراعي، بعد الاشتباه في سائقها، مؤكدة ضبطها منذ مطلع العام الحالي 7 طائرات دون طيار و91 جهازاً إلكترونياً تشمل بطاريات وأجهزة تحكم عن بعد.

في السياق، أعلنت تركيا مؤخراً، أنها تراقب عن كثب التطورات في محافظة إدلب شمال سوريا، بعد أن سيطرت “جبهة النصرة” على أجزاء منها بما فيها المنطقة التي يقع بها معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا.

بدوره، نفى مدير الجانب السوري من المعبر ساجد الحمصي تقييد حركة المرور في المعبر، مؤكداً أنه يعمل بشكل مستمر من حيث تدفق البضائع والسلع الأساسية، وأن دخول مواد البناء مقيد حالياً، لكن هناك مباحثات مع الجانب التركي حول الأمر، متعهداً باستئنافها خلال الأيام المقبلة.

وقال الحمصي في مؤتمر صحفي السبت، إن المعبر يخضع لإدارة مدنية منذ يوليو 2015 والكادر المسؤول عن إدارته لم يتغير منذ ذلك الوقت، حيث اتخذ منذ ذلك الحين القرار بإخراج جميع الفصائل العسكرية من المعبر وجعل إدارته مدنية، ويقوم 200 عنصر من الأمن الجنائي والشرطة بتأمين الحماية للمعبر.

وطالب الحمصي القوى الدولية والإقليمية بعدم اتخاذ إجراءات من شأنها زيادة معاناة السوريين، كون المعبر هو شريان الحياة لملايين المدنيين في المنطقة.

وكانت “هيئة تحرير الشام” سيطرت على المعبر مؤخراً، طاردة “أحرار الشام” منه، بزعم أنها ستسلمه لإدارة مدنية، لكنها مالبثت أن نكست بتعهداتها.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

واشنطن تُكذّب “الوحدات الكردية”: لانخطط للبقاء في سوريا بعد هزيمة “داعش”

وكالات _ مدار اليوم أكدت الولايات المتحدة، ألا نية لديها للبقاء في ...