الرئيسية / آخر الأخبار / “أسود الشرقية”: قتلى لقوات الأسد وتدمير معدات لها في البادية

“أسود الشرقية”: قتلى لقوات الأسد وتدمير معدات لها في البادية

تعبيرية
الرابط المختصر:

ريف دمشق _ مدار اليوم

أعلن “جيش أسود الشرقية” أمس الاثنين،  عن مقتل  عدد من قوات الأسد وتدمير آليات عسكرية لها، خلال مواجهات في بادية السويداء على الحدود السورية الأردنية.

وقال قائد “أسود الشرقية” التابع للجيش السوري الحر طلاس السلامة، إن قوات الأسد تحاول التقدم على الشريط الحدودي مع الأردن، حيث تدور إشتباكات بينها وبين فصائل الجيش الحر.

وأضاف السلامة، أنهم دمروا دبابة وعربة “BMP” وسيارة ذخائر لقوات الأسد، وقتلوا وجرحوا عدد من عناصرها، لافتاً إلى أن المعارك بين الطرفين مستمرة عند نقطة محمود على الشريط الحدودي.

وكانت سيطرت قوات الأسد قبل أيام، على مساحة واسعة من الشريط الحدودي مع الأردن، بعد انسحاب “جيش أحرار العشائر” منها “دون سابق إنذار”، ما أدى إلى قطع الطريق على المقاتلين المتمركزين في منطقة الشعاب، الذين خرجوا منها بصعوبة.

وفي السياق، كشف “جيش العشائر” أمس الإثنين الأسباب التي دفعته إلى الإنسخاب من نقاط شرق السويداء مقابل الشريط الحدودي الأردني.

وأوضح القيادي في “الجيش” رائد النصر، أن الانسحاب المفاجئ لقواته، من ريف السويداء الشرقي، يعود إلى “استخدام قوات الأسد لسياسة الأرض المحروقة، في مناطق تواجد الجيش بنحو 10 غارات جوية في الساعة.

وتابع مضيفًا: “ومن أسباب الانسحاب أيضًا، نقص السلاح الثقيل، ومضادات الدروع، فضلًا عن النقص في عدد العنصر البشري، بعد مقاومة استمرت عشرة أيام”.

يذكر، أن ثلاثة فصائل من المعارضة تقاتل في منطقة البادية السورية ضد قوات الأسد وميليشياته، وهي “جيش مغاوير الثورة”، و”أسود الشرقية”، و”جيش العشائر”.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...