الرئيسية / آخر الأخبار / الدول الغربية تتخلى عن مطلب رحيل الأسد وتطلب من المعارضة قبول بقائه

الدول الغربية تتخلى عن مطلب رحيل الأسد وتطلب من المعارضة قبول بقائه

الرابط المختصر:

 مدار اليوم _ امجد نور الدين

كشفت تقارير صحفية بريطانية اليوم السبت، عن تغيّر في موقف الغرب من بشار الأسد، ومستقبله في إدارة البلاد.

وذكرت صحيف “التايمز” في تقرير لها، بأن تغيّر جذري جرى في موقف بريطانيا وحلفائها من الدول الغربية تجاه “الحرب” في سوريا، مشيرةً إلى تخليهم عن مطلب رحيل بشار الأسد، الذي لطالما تمسّكوا به، بل وربما قبولهم بمشاركته بإنتخابات مستقبلية.

وأشار التقرير إلى أن الحلفاء الغربيين أبلغوا زعماء المعارضة السورية، خلال اجتماعهم الأخير في الرياض، أنه ليس أمامهم سوى قبول وجود الأسد في دمشق، وليس هناك ضرورة لتنحّيه قبل خوض مفاوضات حول مستقبل سوريا، بحسب ما نقلت “BBC”.

وكان بوريس جونسون وزير الخارجية البريطاني، قد ألمح لهذا التغيير في لقاء مع برنامج توداي لراديو “4” حيث قال: ” دأبنا على القول على ضرورة تنحيه كشرط مسبق، ولكن نقول الآن إنه يجب أن يذهب في إطار مرحلة انتقالية ومن حقه أن يخوض غمار انتخابات ديمقراطية.”

من جانبه، قال رئيس الدبلوماسية الفرنسية جان إيف لودريان، خلال زيارة إلى بغداد اليوم السبت، إن باريس لا تطرح رحيل بشار الأسد شرطا مسبقا، إنما ترى أولويتها في الحرب على تنظيم “داعش” في الأراضي السورية.

ووصف لودريان الملف السوري بأنه الموضوع الأساسي في الحرب الدائرة على الإرهاب، مشددا على أن فرنسا كانت وستظل في الخطوط الأمامية لهذه المعركة.

وأوضح رئيس الدبلوماسية الفرنسية، أن المبادئ التي تستند إليها بلاده في الملف السوري هي التزام جميع أطراف النزاع بعدم استخدام الأسلحة الكيماوية، وإيصال المساعدات الإنسانية للمدنيين، وتوسيع مناطق وقف إطلاق النار لتشمل الأراضي السورية بأكملها.

يذكر أن العديد من التصريحات الأوروبية لمّحت مؤخراً إلى قبولها ببقاء الأسد في السلطة، والتي يعتبرها مراقبون، انعكاساً للموقف الأميركي، والذي يصر على محاربة “داعش” كأولوية، خاصة بعد أن أبقت واشنطن مستقبله بيد موسكو.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...