الرئيسية / آخر الأخبار / مطالبات بالكشف عن مصير 32 صحفياً مختطفاً في سوريا

مطالبات بالكشف عن مصير 32 صحفياً مختطفاً في سوريا

الرابط المختصر:

مشق _ مدار اليوم

أكد المركز السوري للحريات الصحفية في رابطة الصحفيين السوريين اليوم الأربعاء، وجود 32 إعلامياً على الأقل، مازالوا رهن الاحتجاز التعسفي في سوريا أو أن مصيرهم غير معروف على الأقل.

وشدد المركز في بيان له،  على الدور الكبير الذي لعبه الإعلاميون في تسليط الضوء على مجريات الأمور في سوريا منذ انطلاق الثورة عام 2011، وكان لهم الفضل في فضح آلاف الانتهاكات التي وقعت بحق السوريين، لذلك تعمدت مختلف الأطراف والجهاات المتصارعة على الساحة الداخلية، استهدافهم إما بشكل مباشر أو غير مباشر، وكان من جملة ما تعرضوا له الاعتقال والاحتجاز والخطف، والعديد من حالات الاختفاء القسري”.

ولفت المركز، إلى أنه وعلى الرغم من أن الكثير من الحالات تنتهي بالكشف عن مصير المعتقلين أو المختفين قسرياً، إلا أنه مازال هناك 32 إعلامياً على الأقل في سوريا رهن الاحتجاز ومصيرهم غير معروف، مطالباً دول العالم وكافة المنظمات الحقوقية لممارسة الضغط على القوى الفاعلة في الساحة السورية للإفراج عنهم، واعتبار قضية المختفين قسرياً والمعتقلين تعسفياً في سوريا أزمة إنسانية لها الأولوية.

تجدر الإشارة إلى أنه من بين 407 إعلامياً قتلوا في البلاد منذ انطلاقة الثورة، وثّق المركز، 29 حالة قضت تحت التعذيب في سجون ومعتقلات الأسد.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...