الرئيسية / آخر الأخبار / “قوات النخبة”: معركة “سوريا الديمقراطية” في دير الزور مجرد دعاية

“قوات النخبة”: معركة “سوريا الديمقراطية” في دير الزور مجرد دعاية

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

اعتبرت “قوات النخبة السورية”، أن غاية المعركة التي أطلقتها “قوات سوريا الديمقراطية”باتجاه دير الزور دعائية فقط، مقللةً من ترويج الأسد لتقدمه، في حين أن المعركة الأساسية هي في ريف المحافظة.

وقال المتحدث باسم “النخبة”  محمدخالد الشاكر  إن: “تحرك سوريا الديمقراطية في منطقة صحراوية ما الغرض منه إلى توجيه رسائل للفصائل العربية بأن معركة دير الزور قد بدأت”، لافتاً إلى أن: “مجلس دير الزور العسكري غير قادر على فتح معركة بمفرده”.

وأضاف الناطق الرسمي بأن معركة دير الزور الحقيقة ليست: “بما سيطر عليه النظام أو كسر الحصار، إنما تبدأ من أقصى الشرق من هرابش والبوكمال والميادين بطول 130 كم»، مشيراً إلى أنها “معاقل داعش الأساسية بعد انحسارها من العراق وسوريا”.

ونوّه  إلى أنه من الصعب جداً أن تسمح روسيا للأسد أن يتقدم إلى تلك المنطقة، لأنها تسمح بذلك “للتمدد الإيراني والوصول إلى دمشق والساحل والمتوسط”، مشدداً أنه الأمر “الذي تخشاه كل من أمريكا وروسيا أصلاً ولن يسمحا بذلك”.

وشدّد في حديثة أنه التوافقات الروسية الأمريكية حول مصير المنطقة، سيُبرز دور فصيل قوات النخبة السورية، باعتبارها مكون عربي، والغالبية العربية للمنطقة المذكورة.

يذكر أن كلاً من قوات سوريا الديمقراطية” وقوات الأسد بدعم أمريكي روسي، سيطرت على مناطق واسعة من مدينة دير الزور وأريافها، إذ تمكن الأخيرة من كسر الحصار على المدينة ومطارها العسكري، وسيطرت “الأولى” على المنطقة الصناعية على بُعد ثلاثة كيلومترات فقط عن شمال المدينة.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

أنقرة تلوح لتحرك عسكري بعفرين…..و”الوحدات الكردية” تستعرض قوتها

سطنبول _ مدار اليوم أعلنت أنقرة أمس الأربعاء، أنه يوجد خطر حقيقي ...