الرئيسية / آخر الأخبار / إيران: وجودنا “شرعي” وباقون في سوريا بعد “داعش”

إيران: وجودنا “شرعي” وباقون في سوريا بعد “داعش”

ارشيف
الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية إن وجودها العسكري في سوريا “شرعي”، وأنها ستستمر لكن بأشكال مختلفة.

وقال المتحدث باسم الوزارة، بهرام قاسمي، اليوم الاثنين، إن “الوجود العسكري الإيراني في سوريا، جاء بناءً على طلب من حكومة الأسد”.

وأضاف قاسمي أنه “في حال القضاء على تنظيم (داعش) بشكل كامل، فنحن مستمرون في سوريا، وسنواصل تعاوننا مع حكومة الأسد بأشكال مختلفة”.

يتزامن ذلك مع الإعلان عن عقد جامعة الدول العربية اجتماعًا، لبحث ما وصفته بـ “خروقات” إيران في المنطقة، الأحد المقبل.

وذكرت صحيفة “الشرق الأوسط”، أن الاجتماع جاء بطلب رسمي من المملكة العربية السعودية “لوضع حد لانتهاكات إيران في المنطقة العربية”.

أما إسرائيل فقالت على لسان وزيرها للتعاون الإقليمي، تساحي هنجبي، اليوم إنها “ستبقي على ضرباتها العسكرية في سوريا، لأنها حددت خطوطًا حمراء وستتمسك بها بشدة”، في إشارة إلى إيران و”حزب الله”.

وأنشأت طهران قاعدة عسكرية دائمة خارج منطقة الكسوة جنوبي العاصمة السورية دمشق، بحسب ما أفادت هيئة الإذاعة البريطانية”BBC”، قبل يومين.

وتسعى طهران تسعى للالتفاف على الاتفاقيات الدولية، وآخرها الاتفاق الروسي- الأمريكي في هامبورغ، بإبعاد ميليشياتها عن الحدود، بتشكيل جديد يحمل مسمى “اللواء 313” في إزرع بريف درعا.

وتعتبر إيران من أكبر داعمي الأسد سياسيًا وعسكريًا، إذ تشارك ميليشيات إيرانية وأخرى مدعومة من طهران في القتال إلى جانب الأسد، منذ عام 2012، وكان لها الحضور الأكبر خلال معارك في مختلف المناطق السورية.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

الفيدرالية العالمية للسلام تقرر تنظيم مؤتمرا في برلين لأجل سوريا

  برلين _ مدار اليوم   قررت الفيدرالية العالمية للسلام تنظيم مؤتمرا في ...