الرئيسية / آخر الأخبار / بوتين وأردوغان: أستانا اساس للحل السياسي والعنف انخفض في سوريا بسببها

بوتين وأردوغان: أستانا اساس للحل السياسي والعنف انخفض في سوريا بسببها

الرئيس التركي فلاديمير بوتين (إلى اليمين) وبجواره الرئيس التركي رجب طيب إردوغان خلال اجتماع في سوتشي يوم الاثنين. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الأنباء.
الرابط المختصر:

موسكو _ مدار اليوم

اعتبر الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان أمس الاثنين، أن “مستويات العنف انخفضت في سوريا بعد محادثات أستانا”، لافتين لدورها للوصول إلى حل هناك.

وأوضح بوتين خلال مؤتمر صحفي مع أردوغان في سوتشي الروسية، أنه ناقش مع نظيره التركي الحل السياسي في سوريا و”محاربة الإرهاب”، مؤكدا “اتفاقهما على مساعدة السوريين في إعادة الإعمار، والعمل على حماية وحدة الأراضي السورية وحماية سيادتها”.

وأضاف أنه “يشعر بالراحة بالتعامل مع إيران وتركيا كمشرفين على منصة أستانا، الذي لا يزال يؤتي بثمار ملموسة”، معتبرا أن “مستوى العنف انخفض ويجري الآن بناء الظروف المواتية لتحقيق التقدم فيما يتعلق بالحوار السوري تحت مظلة الأمم المتحدة”.

من جانبه أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن الحل في سوريا هو سياسي، واصفا “محادثات أستانا بأنها “إيجابية وحجر أساس لإيجاد حلول في القضية السورية”.

وكان أردوغان انتقد قبل توجهه إلى روسيا، ما صدر عن بوتين والرئيس الأميركي دونالد ترامب بأنه “لا حلول عسكرية في سوريا”، مطالبا الدول التي تنادي بذلك بسحب قواتها منها

وتزامن لقاء الرئيسين، مع مجزرة نفذها الطيران الرسي في مدينةالأتارب غرب حلب، خلفت نحو 40 قتيلا على الأقل وأكثر من 100 جريح، مما يضع إشارات استفهام حول سبب قصف منطقة مشمولة بتخفيف التوتر شمال سوريا.

ويعتبر متابعون، أن العلاقات التركية الروسية، وعلى الرغم من تشابه الرؤى حيال الملف السوري ظاهريا، إلا أن هناك خلافات لايمكن انكارها، تعكس أن التحالف الموجود بينهما براغماتي لا أكثر.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

والي هاطاي: الجدار الاسمنتي مع سوريا شارف على الانتهاء

اسطنبول _ مدار اليوم شارفت أعمال بناء الجدار الإسمنتي على طول الحدود ...