الرئيسية / آخر الأخبار / ماتيس يربط انسحاب التحالف من سوريا بتقدم مفاوضات جنيف

ماتيس يربط انسحاب التحالف من سوريا بتقدم مفاوضات جنيف

الرابط المختصر:

واشنطن _ مدار اليوم

اعلنت واشنطن، أن التحالف الدولي الذي تقوده ضد تنظيم “داعش”  في سوريا والعراق، لن يغادر هذين البلدين طالما أن مفاوضات جنيف للسلام في سوريا، والتي ترعاها الأمم المتحدة لم تحرز تقدماً.

وقال وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس لمجموعة من الصحفيين أمس الاثنين: “لن نغادر في الحال” مؤكداً أن قوات التحالف الدولي ستنتظر “إحراز عملية جنيف تقدماً”.

وذكّر بأن مهمة قوات التحالف هي القضاء على تنظيم “داعش”، وإيجاد حل سياسي للحرب في سوريا.

وأضاف: “يجب القيام بشيء ما بخصوص هذه الفوضى وليس فقط الاهتمام بالجانب العسكري، والقول حظاً سعيداً للباقي”.

وتابع: “سوف نتأكد من أننا نهيئ الظروف لحل دبلوماسي”. مشدداً على أن الانتصار على تنظيم “داعش” سيتحقق “حينما يصبح بإمكان أبناء البلد أنفسهم تولي أمره”.

وفي وقت سابق من شهر تموز الماضي، أعلن مسؤول في التحالف الدولي ضد داعش الذي تقوده واشنطن، أن مهمة التحالف لن تنتهي في سوريا بعد طرد التنظيم من الرقة، أبرز معاقله في البلاد.

وأضاف “بوصفنا تحالفا دوليا، نعلم بأن عملا أكبر ينتظرنا هنا في سوريا، حتى ولو تحررت الرقة”.

والسبت أعلنت الولايات المتحدة وروسيا، أنهما اتفقتا في بيان رئاسي مشترك على أن “لا حل عسكريا” في سوريا، وذلك بعد لقاء وجيز بين رئيسيهما على هامش قمة اقليمية في فيتنام.

ويربط مراقبون، تصريحات واشنطن الجديدة، بتفاهم أميركي روسي  بين الرئيسين فلاديمير بوتين والأميركي دونالد ترامب في فيتنام يقوم على اعتراف موسكو بقواعد واشنطن شرق سوريا، مقابل مرونة من البيت الأبيض بشأن بمستقبل الأسد.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

الفيدرالية العالمية للسلام تقرر تنظيم مؤتمرا في برلين لأجل سوريا

  برلين _ مدار اليوم   قررت الفيدرالية العالمية للسلام تنظيم مؤتمرا في ...