الرئيسية / آخر الأخبار / “الأحرار” تطلق معركة “بأنهم ظلموا”.بالغوطة….والنظام يرد باستهداف مساعدات الاغاثة

“الأحرار” تطلق معركة “بأنهم ظلموا”.بالغوطة….والنظام يرد باستهداف مساعدات الاغاثة

الرابط المختصر:

ريف دمشق _ مدار اليوم

أعلنت حركة “أحرار الشام” مساء أمس الأربعاء إطلاق معركة “بأنهم ظلموا” للسيطرة على إدارة المركبات في مدينة حرستا بالغوطة الشرقية لدمشق، فيما رد نظام الأسد باستهداف مساعدات الاغاثة في المنطقة.

وذكرت “الحركة” في بيان لها أن “المعركة تأتي على خلفية تفاقم الوضع الإنساني في الغوطة الشرقية، وتكرر استهدافات قوات الأسد لمدن وبلدات الغوطة الشرقية على الرغم من أنها تتبع لمناطق خفض التصعيد”.

وأشار البيان أن “المعركة حققت مراحلها الأولى بنجاح، وحددت الهدف منها في السيطرة على إدارة المركبات بالكامل، إضافة إلى الرحبة 446 المحاذية لها، كما تعتبر المنطقة استراتيجية لنظام الأسد من حيث دورها اللوجيستي وتموضع قوات الحرس الجمهوري و(حزب الله) فيها”.

وقال أبو قتيبة القائد العسكري بـ”أحرار الشام”، لوكالة “رويترز” إن القتال مستمر والقصف والضربات الجوية مكثفة قرب القاعدة ومعظم بلدات الغوطة من قبل النظام.

وفي رد على تقدم الثوار، كثفت قوات الأسد بدعم من الطيران الروسي، من قصفها العنيف خلال الساعات الماضية على الغوطة الشرقية، ودمرت مستودعاً للأغذية في مدينة دوما بعد تسلّمها بثلاثة أيام، في وقت تتواصل فيه اشتباكات عنيفة عند إدارة المركبات في مدينة حرستا.

وقال نائب رئيس المجلس المحلي لمدينة دوما، إياد عبد العزيز إن قوات نظام الأسد قصفت أمس الأربعاء، مستودعاً يحوي مساعدات غذائية لسكان في غوطة دمشق التي تعاني من أزمة إنسانية حادة، مشيراً إلى أن المنظمات الإنسانية وزعت ثلثي هذه المساعدات.

ويعتبر هجوم المعارضة على ادارة المركبات هو الأول ضد مناطق يسيطر عليها النظام  الاول منذ آذار الماضي، عندما فتح معركة في حي جوبر،

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

حملة في لبنان تنتهي بتخريب ممتلكات السوريين

  عرسال – مدار اليوم اعتدى العشرات من الشباب اللبنانيين اليوم الاثنين، ...