الرئيسية / آخر الأخبار / 3 وجهات نظر حول الأسد في الرياض2 ونمرود يلقي كلمة منصة موسكو

3 وجهات نظر حول الأسد في الرياض2 ونمرود يلقي كلمة منصة موسكو

الرابط المختصر:

الرياض – مدار اليوم

أكدت مصادر مطلعة لـ”مدار اليوم” من داخل مؤتمر الرياض، أن ثلاثة وجهات نظر تدور في أروقة المؤتمر، تتركز حول عقدة الأسد، وأشارت إلى أن أحد أعضاء منصة موسكو رفض الاعتراف بانسحاب المنصة من المؤتمر وأصر على القاء الكلمة باسمها.

وقالت المصادر إن ممثلي كل من الائتلاف والوطني المعارض والفصائل العسكرية مازالوا متمسكين بضرورة التأكيد على وجوب رحيل الأسد قبل البدء بالمرحلة الانتقالية، فيما اتخذت هيئة التنسيق الوطنية ومنصة القاهرة موقفا مخففا وطالبت بصياغة أقل حدة كـ”لا مكان للأسد وزمرته في مستقبل سوريا”، وطالبت منصة موسكو بعدم ذكر أي موقف حول الأسد ونظامه في البيان الختامي.

وعلى الرغم من اعلان رئيس منصة موسكو قدري جميل اعتذار المنصة عن الحضور إلى الرياض، إلا أن نمرود سليمان عضو المنصة وعضو اللجنة المركزية للجبهة الوطنية التقدمية أصر على أنه يشارك ممثلا عن المنصة، وقام بإلقاء كلمة المنصة في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر.

وأكدت المصادر أيضا على أن معظم الخطابات التي تم إلقائها كانت ايجابية وذات سقف عالي يتمسك بمبادئ الثورة، مشيرا إلى أن المبعوث الأممي ستيفان دي مستورا وكافة المسؤولين الأجانب غادروا القاعة مبكرا بطلب من مشرف المؤتمر، ليبقى السوريين وحدهم في القاعة.

وشددت المصادر على أن مسودة البيان الختامي لم توزع على الحضور حتى الساعة، متوقعا أن يتم توزيعها مساء اليوم، مشيرا إلى أن ما يتم تداوله من نقاط حول المسودة مايزال في طور الاشاعات حتى يتم الاطلاع على المسودة.

وحول ألية إختيار المدعويين للمؤتمر من مؤسسات معارضة وشخصيات وطنية، قالت المصادر إن المملكة العربية السعودية رأت ضرورة في دعوة مؤسسات المعارضة بشكل منفصل، كما اتصلت بديمستورا الذي اقترح اختيار الشخصيات المستقلة من المستشارين الذين اختارهم في جنيف.

وتسبب مؤتمر الرياض بانقسامات حادة في صفوف المعارضة، بسبب تجاهل دعوة الهيئة العليا للمفاوضات، واشراك منصة موسكو، والتخوف من الخروج ببيان مخفف بما يتعلق بمصير الأسد.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

أنقرة تعزز قواتها بعد اتفاق بادلب وتحشد لتأييده بمجلس الأمن

اسطنبول – مدار اليوم أرسلت تركيا قوات خاصة إلى إدلب لتعزيز نقاط ...