الرئيسية / آخر الأخبار / أوباما عطّل تحقيقا لأنشطة “حزب الله” خوفا على الاتفاق النووي الايراني

أوباما عطّل تحقيقا لأنشطة “حزب الله” خوفا على الاتفاق النووي الايراني

الرابط المختصر:

واشنطن _ مدار اليوم

كشفت تقارير إعلامية أميركية، عن أن إدارة الرئيس الأمريكي السابق، باراك أباما، أغلقت عمل لجنة تحقيقات تابعة لإدارة مكافحة المخدرات، المكلفة بمتابعة نشاط خلية تابعة لـ “حزب الله” اللبناني.

وذكرت مجلة “بوليتيكو” في تحقيق لها، نشر اليوم بإن إدارة أوباما قوضت التحقيقات، خوفًا من أن تعرقل ملاحقة أنشطة هذا التنظيم المفاوضات النووية التي كانت جارية مع إيران بالتزامن مع تلك الفترة.

وقالت المجلة بناء على مقابلات أجرتها مع مشاركين في مشروع “كاسندرا” الخاص بمكافحة أنشطة المخدرات لـ”حزب الله”، إن العملاء واجهوا عراقيل كثيرة من طرف إدارة أوباما بعد وصول التحقيقات لمراحل متقدمة، كما أن وزارتي العدل والخزانة أخرتا أو رفضتا مطالب باجراء تحقيقات مهمة أو متابعات قضائية أو اعتقالات أو فرض عقوبات مالية.

ونقلت المجلة عن الخبير غير القانوني في وزارة الدفاع الأمريكية المشارك في مشروع “كاسندرا”، ديفيد آشر، أن إدارة أوباما مزقت هذه الجهود المدعومة بالدلائل”، وأضاف أن هذا التصرف كان “قرارًا منهجيًا”.

واستعرض التقرير المطول المكون من ثلاث أجزاء مقابلات لمسؤولين أمريكيين حاليين وسابقين، تشرح كيف تحول “حزب الله” من منظمة سياسية وعسكرية تنشط في الشرق الأوسط إلى منظمة “إجرامية دولية”، تجني ما يصل إلى مليار دولار سنويًا من تجارة السلاح والمخدرات وتبييض الأموال وغيرها، بحسب توصيف المجلة.

ويواجه الحزب اتهامات بزراعة “الحشيش” وبيعه في سوريا والبقاع اللبناني، عبر وسطاء أبرزهم نوح زعيتر.

وبدأت التحقيقات ضمن “مشروع كاسندرا” في شباط 2015، واكتشفت التحقيقات الأميركية، تحويل مبالغ مالية ضخمة من قبل أشخاص وشركات على صلة بـ “حزب الله” اللبناني إلى كولومبيا، وجرت الكثير من تلك العمليات عبر لبنان.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

مسؤولون أميركيون يرفضون انسحاب جيش بلادهم من سوريا

وكالات _ مدار اليوم عبر مجموعة من المسؤولين الأميركيين، عن رفضهم لإتجاه ...