الرئيسية / آخر الأخبار / النظام يواصل تقدمه بإدلب……وأنقرة: أغلب مناطق سيطرته الجديدة خارج الهدنة

النظام يواصل تقدمه بإدلب……وأنقرة: أغلب مناطق سيطرته الجديدة خارج الهدنة

تعبيرية
الرابط المختصر:

إدلب _ مدار اليوم

تصاعدت وتيرة الهجمات التي ينفّذها نظام الأسد على ريف إدلب الجنوبي، بغطاء جوي روسي، ما سهّل عليها التقدّم نحو مطار أبو الضهور العسكري، فيما أعلنت أنقرة أن أغلب المناطق التي استعادها النظام خارج الهدنة.

وأعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن قوات الأسد «حققت تقدماً في ريف إدلب، بعد تقدمها عبر محورين متوازيين، والتوجه نحو مطار أبو الضهور العسكري».

وأضاف بأن قوات الأسد باتت على مسافة 8 كيلومترات من مطار أبو الضهور، وبذلك تكون القوات المهاجمة فرضت سيطرتها على 90 بلدة وقرية في ريف إدلب.

وفي موازاة المعارك على الأرض، واصلت الطائرات الحربية الروسية وطائرات النظام، قصفها الريف الجنوبي لمحافظة إدلب، مع قصف جوي مكثّف على ريفي حماة الشمالي والشمالي الشرقي،

وقد تسبب الغارات الجوية والقصف المدفعي والصاروخي، بموجة نزوح كبيرة من المنطقة، حيثّ فرّ أكثر من 150 ألف مدني من قرى وبلدات مناطق جنوب إدلب وحلب وشمال حماة.

وأعلن ناشطون في إدلب، أن المدنيين يحاولون النجاة بأنفسهم وعائلاتهم والوصول إلى مناطق بعيدة عن الموت والقتل، وسط تردي للوضع الإنساني.

إلى ذلك، ذكر مصدر أمني تركي لوكالة «رويترز»، أمس الثلاثاء، أن أنقرة تتابع التطورات في شمال سوريا عن كثب، لافتا في الوقت ذاته إلى أن المناطق التي استعادها جيش الأسد أغلبها يقع خارج مناطق خفض التصعيد.

وبدأت تركيا نشر نقاط مراقبة في إدلب في تشرين الأول الماضي في إطار اتفاق مع كل من روسيا وإيران على إقامة منطقة لخفض التصعيد في المنطقة.

ويعتبر مراقبون، أن تقدم قوات الأسد نحو الحدود الإدارية لإدلب، يظهر هشاشة اتفاق أستانا، ولا يمكن سوى تلقيه على أن صبر موسكو يكاد ينفد وأن العملية العسكرية ستتم بشكل أو بآخر ومع أنقرة أو من دونها هناك.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...