الرئيسية / آخر الأخبار / واشنطن: لا حل عسكري بسوريا ولن نعترف بانتخابات دون رقابة أممية

واشنطن: لا حل عسكري بسوريا ولن نعترف بانتخابات دون رقابة أممية

الرابط المختصر:

واشنطن _ مدار اليوم

أكد نائب وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى، ديفيد ساترفيلد، أمس الخميس، إنه لن يكون هناك أي انتصار عسكري في سوريا دون تحقيق الانتقال السياسي بالبلاد.

وقال ساترفيلد، في تصريحات أدلى بها خلال استجوابه بمجلس الشيوخ، حول سوريا فيما بعد  “داعش” أن المقاربة الأميركية بخصوص إيجاد حل في ذلك البلد، تقوم على إجراء تغيير دستوري، وانتخابات شفافة بسورية تحت رقابة أممية.

واستطرد قائلا “هناك إجماع دولي يدعم ضرورة عدم الاعتراف بشرعية أي شيء قد يحدث في سوريا خارج الانتخابات، وإصلاح دستوري موثوق فيه، وهذا يعني عدم الاعتراف بأي انتصار سواء لموسكو أو النظام”

وخلال الاستجواب طرح أحد النواب سؤلًا حول كيفية تقليل تأثير روسيا على نتائج المحادثات السورية، فرد ساترفيلد قائلا “الولايات المتحدة لديها عدة وسائل وأدوات في هذا الشأن”.و

ورغم أن الموقف الأميركي، يشدد بين الحين والأخر على ضرورة رحيل الأسد، إلا أنه يراوح مكانه، دون نتائج ملموسة على الأرض، في ظل تسيّد موسكو وطهران للمشهد السوري.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

أردوغان يعلن فوزه بانتخابات الرئاسة وتحالفه “الجمهوري” ينال أغلبية البرلمان

اسطنبول __ مدار اليوم أعلن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان فوزه بالانتخابات ...