الرئيسية / آخر الأخبار / المعارضة تتقدم شرق إدلب……والنظام يسيطر على قرى جنوب حلب

المعارضة تتقدم شرق إدلب……والنظام يسيطر على قرى جنوب حلب

الرابط المختصر:

إدلب _ مدار اليوم

تقدمت المعارضة في ريف إدلب الشرقي، وسيطرت على عدة قرى، وسط مواجهات تخوضها ضد قوات الأسد لاستعادتها، في وقت سيطرت فيه الأخيرة على بلدات جنوب شرق حلب.

وقال القيادي العسكري في “جيش النصر”، عبد المعين المصري، اليوم السبت، إن غرفة عمليات “رد الطفيان” سيطرت على قريتي الخوين وتل مرق في الريف الشرقي بعد طرد قوات الأسد منها.

وأضاف أن التثبيت ونجاح التقدم يعتمد على تحرك “هيئة تحرير الشام” من المناطق التي تسيطر عليها جنوب مطار أبو الضهور العسكري.

وكانت فصائل المعارضة، أعلنت اليوم السبت، عن استعادتها السيطرة على تل الخزنة وقرية المشيرفة الشمالية، وقريتي الطلب والدبشية بريف إدلب الجنوبي الشرقي، بعد اشتباكات عنيفة مع قوات الأسد.

إلى ذلك، تقدمت قوات الأسد والميليشيات المساندة في ريف حلب الجنوبي الشرقي، بعد أيام من فتح محور السفيرة.

وذكر ناشطون، أن قوات الأسد، وتحت غطاء جوي روسي سيطرت على مناطق “تل أحمر ومزرعة وتل الشيح وقلعة الشيخ وأم عامود وحانوتة ومكتبة وتل حواصيد واعبد وشويحة اللهب” غرب مدينة خناصر، بعد انسحاب عناصر “هيئة تحرير الشام” منها.

وأضافوا أن عناصر “تحرير الشام” المتمركزين على ثغور تلك الجبهات انسحبوا من نقاط جبل الحص لتأمين طريق إمدادهم في “تل الضمان”، مشيرا إلى أن المدنيين الذين بقوا في منازلهم وقعوا في كمائن لقوات الأسد.

وبحسب خريطة السيطرة الميدانية، ينطلق المحور الأول الذي فتحته قوات الأسد، أول أمس الخميس، من منطقة خناصر ووصلت فيه إلى قرية أم العمد، بينما يقع الثاني جنوب السفيرة.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

لندن تقترح توسيع صلاحيات منظمة حظر الأسلحة الكيماوية

وكالات _ مدار اليوم دعت لندن لجلسة خاصة في لاهاي تخص مؤتمر ...