الرئيسية / آخر الأخبار / كُتّاب عرب وسوريون يدينون عقد اجتماع اتحاد الكتاب العرب برعاية الأسد

كُتّاب عرب وسوريون يدينون عقد اجتماع اتحاد الكتاب العرب برعاية الأسد

الرابط المختصر:

دمشق _ مدار اليوم

عبرت مجموعة من الكتاب والمثقفين العرب عن رفضها عقد المكتب الدائم للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، اجتماعه الدوري في العاصمة دمشق، تحت رعاية نظام بشار الأسد بعد قطيعة سبع سنوات.

واعتبر البيان الصادر عن ما يزيد عن 150 كاتباً وكاتبة، أن هذا الاجتماع بمثابة تواطؤ مرفوض مع النظام الذي لم يتوقف منذ سبع سنوات عن سفك دم الأبرياء في سوريا وتخريب العمران ودفع البلاد بكل عنف وهمجيّة إلى الهاوية.

وعدّ الموقعون على البيان أن اجتماع دمشق “تعبير مؤسف عن هزيمة الكاتب العربي وجبنه وزيف وعيه وارتهانه وتخلّيه عن دوره الرسالي في نقد أنظمة القمع، والانتصار لشعوب أمّته المقهورة وقضاياها العادلة”.

وأضاف البيان “أنّ تعامي المجتمعين في دمشق عمّا يعنيه اجتماعهم من تأييد للقاتل، وتخلٍّ عن الضحايا، لهو أمر مؤسف يندى له جبين الأحرار ذوي الضمائر الحيّة”.

في السياق، اعتبر الكاتب الصحفي غازي دحمان أن: “الذين حضروا لاجتماع اتحاد الكتاب العرب؛ هم في الغالب من المؤيدين لنظام الأسد، ولحربه ضد السوريين”.

وأردف “لطالما حاول هؤلاء تحريف الربيع العربي، وتهجمهم الدائم عليه بذريعة سيطرة القوى المتطرفة، وبذريعة أنهم يدعمون المقاومة والتحررية والتنويرية، كما ادعوا مؤخراً”.

ختاما، فإن مؤتمر الكتاب العرب برعاية نظام الأسد، يُشّكل مبرراً شرعيا لتأسيس اتحاد كتاب ومثقفين عرب أحرار، يحملون هموم الأمة، والأهم ينطلقون بوعي الأمة نحو عتبة جديدة من التطور والحداثة بعيدا عن قوى الاستبداد والارهاب.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

نتنياهو يدعو إيران للخروج من سوريا

وكالات _ مدار اليوم دعا رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إيران للخروج ...