الرئيسية / آخر الأخبار / وفد المعارضة لأستانا يرد على الجولاني وينفي توقيعه لتسليم المُحرّر

وفد المعارضة لأستانا يرد على الجولاني وينفي توقيعه لتسليم المُحرّر

ارشيف
الرابط المختصر:

إدلب _ مدار اليوم

نفى وفد المعارضة السورية إلى محادثات أستانا، ما ورد في تسجيل لزعيم تنظيم “هيئة تحرير الشام”، أبو محمد الجولاني، عن توقيعه على أية خطط أو خرائط تقضي بتسليم مناطق تحت سيطرة المعارضة لنظام الأسد.

وقال عضو وفد المعارضة لأستانا، فاتح حسون، إنّ وفد المعارضة لم يوقع على أي شيء مما ورد في التسجيل الأخير لزعيم “هيئة تحرير الشام” أبو محمد الجولاني.

وتحدث الجولاني عن أسباب تقدم قوات الأسد في ريف إدلب وربطها باتفاق أستانا الأخير الذي وقعت عليه بعض فصائل الجيش الحر.

ويأتي حديث الجولاني بالتزامن مع تقدم كبير لقوات الأسد والميليشيات المساندة لها في ريف حلب الجنوبي، إذ سيطرت على أكثر من 35 قرية وغدت على مسافة قريبة من مطار أبو الظهور العسكري من الجهة الشرقية.

كان المتحدث باسم “جيش العزة” محمد المحمود، أشار إلى أنه جرى في أستانا الاتفاق على اخضاع منطقة شرق سكة حديد الحجاز لحكم العشائر، وبالتالي إلى حكم الأسد وروسيا.

ولفت إلى أنه تم الاتفاق بين الدول الضامنة على إخضاع المنطقة الشرقية لحكم العشائر، بهدف تأمين طريق دمشق-حلب الدولي والوصول إلى مطار أبو الظهور، مقابل أخذ الضوء الأخضر من الجانب الروسي لاقتحام منطقة عفرين.

ونوه إلى أن غياب الفصائل العسكرية عن ساحات المعارك في الريف الحموي، يثبت صحة تسريبات اتفاق تسليم المنطقة الشرقية لادلب.

مابين العلن والخفاء، فإن معطيات الواقع الميداني، تشير إلى أن هناك هشاشة في اتفاق أستانا بين أطرافه، وهذا ماسنعكس سلبا على الأرض في ظل رغبة النظام وحلفائه بابتلاع مزيد من أراضي المعارضة.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تركيا تبدأ العمل بمشروع مد الكهرباء إلى إعزاز

حلب _ مدار اليوم دخلت أول دفعة محولات كهربائية إلى مدينة اعزاز ...