الرئيسية / آخر الأخبار / أنقرة: لا أجندة سرية مع موسكو وعفرين ليست بدلا عن إدلب

أنقرة: لا أجندة سرية مع موسكو وعفرين ليست بدلا عن إدلب

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

أكدت، أنقرة اليوم الأربعاء، أنه “لا توجد هناك أجندة سرية بينها وبين موسكو، ولا يوجد هناك شيء من قبيل “خذوا عفرين وأعطوا إدلب”.

وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية، ابراهيم كالن، إن إدلب تم الاتفاق حولها في محادثات أستانا، وكذلك الاتفاق على تشكيل 12 نقطة مراقبة تركية فيها، تم تشكيل 3 منها إلى الآن.

في سياق متصل، أكد المتحدث الرئاسي أن “تواصل بلاده مع نظام الأسد أمر غير وارد”، مشدداً على أنه “لا يمكن لظالم أراق دماء شعبه أن يساهم في إنشاء مستقبلٍ لسوريا”.

وأضاف “عندما نتحدث عن مرحلة انتقال سياسي، تبقى مسألة بقاء الأسد خارج هذا المشهد، وقد أكّد ذلك الرئيس أردوغان عدّة مرات”.

إلى ذلك، أشار إلى أن اختلاف تركيا مع روسيا وإيران حول مستقبل الأسد، لا يعني عدم وجود إمكانية للعمل في القضايا الأخرى التي تم التفاهم عليها خلال الآونة الأخيرة.

كانت صحيفة “لوموند” الفرنسية، كشفت في تشرين الثاني الماضي، عن أن تركيا مستعدة لتقديم تنازلات للروس، بما فيها قبول بقاء بشار الأسد، مقابل تهميش كرد سوريا.

واستندت الصحيفة في استدلالها إلى تصريح وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو حينها، أنه “في الواقع ليست روسيا وإيران الدولتين الوحيدتين اللتين تقولان بأن الأسد يمكنه البقاء، فالسعودية وفرنسا تقولان نفس الشيء، وعلينا ألا نكون عاطفيين أكثر من اللازم، وهذا لا يعني أن الحصول على إجماع بشأن مصير الأسد سيكون أمرًا سهلًا”.

على أن الوزير التركي أشار إلى أنه لا بد من التحدث إلى المعارضة أولًا.

وتبقى أولوية أنقرة الأبرز، منع إقامة كيان كردي شمال سوريا، على حساب الملفات الأخرى المتعلقة بالشأن السوري، خاصة بعد اطلاقها عملية عفرين.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

ناصر الرباط يكتب: قيمة الفرد وقيم الجماعة

ناصر الرباط قتلت إسرائيل بدم بارد فوق الستين شاباً فلسطينياً يوم الرابع ...