الرئيسية / آخر الأخبار / الجيش الحر يواصل تقدمه بعفرين وتحذير تركي لواشنطن بشأن منبج

الجيش الحر يواصل تقدمه بعفرين وتحذير تركي لواشنطن بشأن منبج

الرابط المختصر:

حلب _ مدار اليوم

استمرت المواجهات ضمن عملية “غصن الزيتون”، التي يشنها الجيش الحر المدعوم تركياً، في نواحي عفرين شمال سوريا، ضد “الوحدات الكردية” وسط عمليات كر وفر في العديد من المحاور، فيما أرسلت أنقرة تحذيرا لواشنطن بشأن منبج.

وقالت مصادر ميدانية، إنّ معارك عنيفة دارت، فجر اليوم الإثنين، في محور قرية حج بلال بعد سيطرة الجيش الحر، مدعوما بالجيش التركي، على القرية الواقعة في محور شيه الشيخ حديد، شمال غرب عفرين، وذلك جراء هجوم معاكس من “وحدات حماية الشعب” الكردية”.

وتحدثت المصادر أيضاً عن معارك دارت بين الطرفين في محور قرية خلالكا في أطراف ناحية بلبلة، وسط قصف مدفعي من الجيش التركي على مواقع “pyd” في القرية، كما اندلعت مواجهات بين الطرفين في أطراف قرية شيل تعتة في ناحية شرا.

في السياق، أعلن المتحدث باسم الحكومة التركية بكر بوزداغ، أنه “في حال لم يخرج هؤلاء الإرهابيين (الوحدات الكردية) من منبج، فإننا سندخلها ونواصل طريقنا نحو شرق نهر الفرات”.

وفي حديث لقناة “سي إن إن” التركية، ورداً على سؤال حول ما إذا أعطت تركيا مهلة للولايات المتحدة من أجل “انسحاب الإرهابيين” من مدينة منبج، نفى بوزداغ إعطاء مهلة ذات تاريخ محدد للأميركيين.

وأعرب عن عدم رغبة بلاده في الاصطدام مع الولايات المتحدة في سوريا، لكنه أضاف: “إذا ارتدى جنود أميركيون زيّ الإرهابيين أو كانوا بينهم في حال وقوع هجوم ضد الجيش. وتابع “إذا وقفوا ضدنا بمثل هذا الزي فسنعتبرهم إرهابيين”.

ويرى محللون، أن رفض واشنطن للتحرك التركي في منبج، من شأنه، أن يزيد فتور العلاقات بين الجانبين، خاصة بعد موقف واشنطن المعارض لمعركة عفرين من قبل أنقرة ضد “PYD”، رغم عدم منعه وقوعها.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

روبرت فيسك: صدور قرار بالهدنة لن يوقف قصف النظام للغوطة

وكالات _ مدار اليوم اكد الكاتب والصحفي البريطانيت فيسك، أن ماهر الأسد ...