الرئيسية / آخر الأخبار / “البنتاغون” يعترف باستخدام “الحشد الشعبي” أسلحة أميركية في العراق

“البنتاغون” يعترف باستخدام “الحشد الشعبي” أسلحة أميركية في العراق

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

اعترفت وزارة الدفاع الأميركية، امس الجمعة، بأن أسلحة أميركية، مخصصة للقوات العراقية، استُخدِمت من قبل “الحشد الشعبي”، قبل إعادتها للجيش.

وقال المتحدث باسم “البنتاغون” إريك باهون، إن الدبابات من نوع “أبرامز إم1″، بيعت للحكومة العراقية في السنوات العشر الأخيرة، في إطار برنامج مبيعات عسكرية، تديره الخارجية الأميركية.

وأشار إلى أنه “بموجب الاتفاق مع واشنطن لا ينبغي أن تستخدم هذه الدبابات إلا من الجيش العراقي، لكن اكتشفنا أن معدات أميركية المصدر، بما فيها الدبابات، وجدت عدة مرات مع بعض مجموعات قوات الحشد الشعبي”.

وأضاف: “سنواصل مراقبة كافة القوات التي تلقت معدات عسكرية أميركية (..) لنتأكد من بقاء معداتنا بأيدي المستخدم المعين”، مؤكدا أنه “تمت إعادة كافة الدبابات مؤخرا إلى الجيش العراقي”.

يشار إلى أن بغداد، تسلمت  خلال العامين الماضيين مساعدات عسكرية كبيرة من الولايات المتحدة ودول غربية، في إطار الدعم المقدم للعراق في الحرب الحالية الدائرة ضد “داعش”.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تركيا: المنطقة الآمنة مهمة لعودة السوريين بمن فيهم الأكراد

اسطنبول – مدار اليوم قال وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، إن ...