الرئيسية / آخر الأخبار / المواجهة الإيرانية الإسرائيلية قد تؤثر على وضع نظام الأسد

المواجهة الإيرانية الإسرائيلية قد تؤثر على وضع نظام الأسد

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

كشفت اسرائيل، عن أن ما ساهم في احتواء تداعيات حادثة اختراق طائرة إيرانية مسيّرة لاجوائها، أول من أمس السبت، هو رسالة واضحة لا لبس فيها وجّهتها لموسكو باعتبار الأخيرة صاحبة الكلمة الأولى والأخيرة في سوريا.

وقال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي الإسرائيلي، الجنرال احتياط عاموس يادلين، إن إسرائيل هددت روسيا باستهداف نظام الأسد، ليذهب الجهد الروسي والإيراني في السنوات السبع الأخيرة لإنقاذ بشار الأسد ونظامه هباء منثوراً.

وأكد يادلين، في مقال نشرته أمس صحيفة “يديعوت أحرونوت”، أن هذه الرسالة استوعبتها موسكو جيداً، وهي التي دفعت في نهاية المطاف إلى احتواء الأزمة وعدم تفاقمها.

بموازاة ذلك، وفي ظل عدم كشف أي معلومات عما دار في اجتماع المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية، تبدو إسرائيل الرابحة في الجولة الأولى من أول مواجهة بينها وبين إيران على الأراضي السورية، على الرغم من خسارتها مقاتلة من طراز “إف 16”.

وشكّل إرسال الطائرة الإيرانية ومحاولتها اختراق الأجواء الإسرائيلية هدية لدولة الاحتلال، باعتبارها الدليل الملموس والمادي الذي يؤكد صحة الادعاءات الإسرائيلية بشأن النشاط والوجود العسكريين لإيران في سوريا، وليس أدل على ذلك من مقرّ توجيه الطائرة المسيّرة في مطار التيفور.

واليوم الاثنين اكدت موسكو، ألا علم لها بوجود عسكري إيراني في مطار التيفور بالقرب من تدمر وسط سوريا. وقال نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف اليوم الاثنين، حول امتلاك إيران قاعدة عسكرية قرب تدمر “كلا، ليست لدي معلومات كهذه”.

ويعتر محللون عسكريون، أن المواجهة مع إيران قد تدفع باتجاه وضع قواعد جديدة للممارسة الإسرائيلية العلنية في العمليات الحربية، باستهداف مزيد من القواعد والأهداف الإيرانية والتابعة للنظام في سوريا.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

العاسمي نقلا عن موسكو: متجهون لتهدئة شمال سوريا وجنوبها

اسطنبول _ مدار اليوم تحدثت المعارضة السورية عن اتجاه روسي لتهدئة شمال ...