الرئيسية / آخر الأخبار / “الخوذ البيضاء” لماكرون: كفى خطوطا حمراء ونريد اجراءات حقيقية

“الخوذ البيضاء” لماكرون: كفى خطوطا حمراء ونريد اجراءات حقيقية

الرابط المختصر:

باريس _ مدار اليوم

دعت منظمة “الخوذ البيضاء” السورية، اليوم الأربعاء، فرنسا للتوقف عن الحديث عن الخطوط الحمراء والتركز على العمل الحقيقي لإقناع الأطراف الرئيسية في الصراع السوري بالموافقة على وقف لإطلاق النار.

وقال نائب رئيس المنظمة عبد الرحمن المواس للصحفيين في باريس: “استخدموا كلمة أخرى لأن الخطوط الحمراء تم تجاوزها والسوريون محبطون من تلك الكلمات، وان الوقت لاتخاذ إجراء حقيقي وليس فقط الحديث عن خطوط حمراء”.

وأضاف المواس الذي كان يتحدث بعد اجتماع مع مسؤولين فرنسيين كبار ومن بينهم كبير المستشارين الدبلوماسيين لماكرون، إن على فرنسا الضغط على الفرقاء الرئيسيين من خلال وسائل مثل الحث على فرض منطقة حظر جوي.

وتابع: “إذا انتظرنا الأطراف على الأرض، إذن سننتظر إلى الأبد. نحتاج إلى وقف إطلاق نار حقيقي ثم نناقش حلاً سياسياً حين تتوقف كل الأسلحة”.

وأتت تصريحات المواس، بعد اعلان ماكرون أن بلاده مستعدة لتوجيه ضربات عسكرية إلى نظام الأسد في حال ثبت تورطه باستخدام الكيماوي في سوريا.

وأشار ماكرون إلى أن المخابرات الفرنسية لا تملك أدلة، حتى الآن، على مسؤولية الأسد عن الهجمات الكيماوية التي نفذت في سوريا خلال السنوات الأخيرة.

وتتناقض تصريحات ماكرون حول عدم ثبات تورط الأسد بالهجمات الكيماوية مع تصريحات وزير خارجيته، جان ايف لودريان، الذي قال، الأربعاء الماضي، إن كل الدلائل تشير إلى شن نظام الأسد هجمات عدة استخدم فيها غاز الكلور، مؤخرًا.

وكانت الولايات المتحدة أعادت فتح ملف الكيماوي في  مجلس الأمن، مؤخرا متهمة نظام الأسد باستخدام غاز الكلور في حملته العسكرية الأخيرة على إدلب، فيما اعتبر مراقبون أن واشنطن تريد من خلال بحثه، توجيه رسالة لموسكو لحث الأسد على الجدية في مفاوضات جنيف.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

ترامب وماكرون يضعان “خريطة طريق” للتعامل مع إيران

وكالات _ مدار اليوم وضع الرئيسان الأميركي والفرنسي، دونالد ترامب وإيمانويل ماكرون،  ...