الرئيسية / آخر الأخبار / تدهور لــ”التومان” الإيراني وحكومة روحاني تحاول تقليل المخاوف الشعبية

تدهور لــ”التومان” الإيراني وحكومة روحاني تحاول تقليل المخاوف الشعبية

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

تراجعت أمس الثلاثاء، قيمة العملة الوطنية إلى أدنى مستوياتها بتخطي سعر الدولار الواحد 5000 تومان، وسط محاولات من الحكومة لتقليل المخاوف الشعبية في هذا الصدد.

وقال المتحدث باسم الحكومة محمد رضا نوبخت، إن أسعار الذهب والدولار غیر حقیقية، وأنها ستعود إلی مستویاتها السابقة.

واضاف، بأن البنوك تتحكم بسوق المال. نافياً ما يتردد عن تراجع الذخائر المالية. وتابع أن الحكومة «لا تقبل بتقلبات سوق العملة».

كان الرئيس الايراني حسن روحاني، نفى مؤخرا أي دور للحكومة في تدهور أسواق العملة، مشدداً على أنها «لم تواجه نقصاً في الميزانية حتى ترفع أسعار الدولار».

ونصح الإيرانيين بعدم المجازفة بدخول سوق العملة نتيجة تقلبات السوق الإيرانية، وأشار إلى عوامل غير اقتصادية وراء تقلبات سوق العملة من دون تقديم تفاصيل.

وتواجه الحكومة اتهامات بأنها لیست جادة في التصدي لارتفاع أسعار الدولار وكبح جماحه، ومستفيدة من ارتفاع أسعاره، وذلك لبیع مخزونها من الدولار والذهب في الأسواق بأسعار مرتفعة بهدف سد عجزها بالموازنة.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

اندماج “الأحرار” و”الزنكي” رسميا في “جبهة تحرير سوريا”

إدلب _ مدار اليوم انمجت “حركة أحرار الشام” و”حركة نور الدين الزنكي” ...