الرئيسية / آخر الأخبار / خطة روسية لوضع اليد على مصادر الطاقة في سوريا

خطة روسية لوضع اليد على مصادر الطاقة في سوريا

"داعش" يسيطر على أجزاء من حقل جزل النفطي ـ أرشيف
الرابط المختصر:

دمشق _ مدار اليوم

أعلنت روسيا عن خارطة طريق للتعاون بينها، ونظام الأسد بقطاع النفط والغاز في سوريا.

وقال وزير الطاقة الروسي، الكسندر نوفاك للصحفيين، بحسب وكالة “تاس” الروسية أمس الثلاثاء، إن “لدى روسيا خارطة طريق تشمل مشاركة روسيا في تطوير، وإعادة تشغيل حقول طاقة في سوريا”.

وأضاف الوزير الروسي أن الخارطة تتضمن التعاون في مجال النفط والغاز وليس فقط في مجال الطاقة الكهربائية، غير أنه لم يوضح الخطة الروسية، أو يفصح عن شركات بلاده التي قد تشارك في تطوير حقول النفط.

ويأتي تصريح المسؤول الروسي عقب توقيع وزير النفط في حكومة الأسد، علي غانم، اتفاقية للتعاون في مجال الطاقة والثروة المعدنية مع روسيا الأسبوع الماضي.

وتنص الاتفاقية على تعاون الجانبين في تنفيذ مشاريع لتطوير وإعادة تأهيل حقول النفط والغاز ومناجم الفوسفات.

وتنص على تنفيذ مشاريع البنية التحتية في جميع قطاعات الطاقة في سوريا، بما في ذلك مركز للمعلومات الجيولوجية والجيوفيزيائية.

وكان نائب رئيس الوزراء الروسي، ديمتري روغوزين، أعلن منتصف كانون الأول الماضي، أن بلاده هي الدولة الوحيدة التي ستعمل في قطاع الطاقة في سوريا.

ولفت إلى أن بلاده دون غيرها، ستساعد سوريا في “إعادة بناء منشآت الطاقة بها”، ما يعزز الاعتقاد بأن روسيا بدأت بالبحث عن ثمن تدخلها ودعهما لنظام الأسد، من خلال السيطرة على الثروات الباطنية.

وتنر الاتفاقيات الجديدة بتصادم اقتصادي روسي- إيراني في سوريا، خاصة وأن الطرفين وقعا اتفاقيات اقتصادية مع نظام الأسد ثمنًا لدعمهما العسكري والسياسي.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

اندماج “الأحرار” و”الزنكي” رسميا في “جبهة تحرير سوريا”

إدلب _ مدار اليوم انمجت “حركة أحرار الشام” و”حركة نور الدين الزنكي” ...