الرئيسية / آخر الأخبار / صوفان قائدا لـ”جبهة تحرير سوريا” و”الأحرار” تدعو الفصائل للانضمام إليها

صوفان قائدا لـ”جبهة تحرير سوريا” و”الأحرار” تدعو الفصائل للانضمام إليها

الرابط المختصر:

إدلب _ مدار اليوم

شهدت الساعات الأولى من تشكيل “جبهة تحرير سوريا” خلافات حول تسمية القائد العام وانتهت بتسليم القيادة للقائد السابق لـ “حركة أحرار الشام”، حسن صوفان، في وقت دعت فيه الأخيرة الفصائل للانضمام للجسم العسكري الجديد.

وقال ناشطون، إن جابر علي باشا، الذي عُيّن في البداية قائدا لـ”الجبهة”، عدل عن المنصب، ليحل محله حسن صوفان (أبو البراء) قائدًا للتشكيل.

وإلى جانب صوفان، عينت “الجبهة” قائد “حركة نور الدين الزنكي”، توفيق شهاب الدين، كنائب للقائد العام.

وأكد الناطق العسكري باسم “أحرار الشام”، عمر خطاب، تعيين صوفان كقائد عام، مشيرا إلى تعيين النقيب خالد أبو اليمان قياديًا عسكريًا، والشرعي حسام أطرش رئيسًا للمكتب السياسي.

وأوضح خطاب أن “الجبهة” ستضع خطة عمل لما هو موجود حاليًا، ومن ينوي من الفصائل الانضمام “مرحب به بدون إقصاء ولا أفضلية لأحد على أحد”.

وينحدر صوفان من مدينة اللاذقية، ودرس العلوم الشرعية في جامعة “الملك عبد العزيز” في المملكة العربية السعودية، التي سلّمته للنظام وأودع في سجن صيدنايا، سيئ الصيت.

وكانت “الحركة” نجحت في إخلائه، نهاية 2016 الماضي، بعد أن كان معتقلًا في سجن صيدنايا مدة 12 عامًا، ومحكومًا بالسجن المؤبد.

وبحسب بيان تشكيل “جبهة تحرير سوريا”، أعلن الفصيلان التوحد “للتأكيد على ثوابت الثورة السورية، واستجابة للشعب السوري”.

ودعا البيان كافة الفصائل العسكرية إلى الانضمام إليها، ليكونوا فاعلين ومؤسسين في الجسم العسكري الجديد.

وأشار الفصيلان إلى أن التشكيل الجديد ليس من أهدافه التفرد في قرارات الثورة السورية أو الخيار السياسي، بل لصد هجمات قوات الأسد والميليشيات المساندة لها.

وأتى الاندماج بين “الأحرار” و”الزنكي” مع نية “هيئة تحرير الشام” الهجوم على “الأخيرة”، في ريف حلب الغربي.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

قنبلة عنقودية تقتل طفلاً وتصيب آخرين جنوب إدلب

ادلب – مدار اليوم لقي طفل مصرعه، وأصيب آخرون، اليوم الأربعاء، اثر ...