الرئيسية / آخر الأخبار / ترحيب بقرار الهدنة في سوريا ومطالبات بتنفيذه فوراً

ترحيب بقرار الهدنة في سوريا ومطالبات بتنفيذه فوراً

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

قوبل إقرار مجلس الأمن الدولي، مساء السبت، بالإجماع، مشروع القرار 2401، ويتضمّن إعلان هدنة في سورية بدون تأخير لمدة 30 يوماً، بترحيب دولي وإقليمي واسع، بعد نحو ثلاثة أسابيع من أعنف حملة عسكرية لنظام الأسد وروسيا في الغوطة الشرقية.

وقال المندوب الكويتي لدى الأمم المتحدة، منصور العتيبي، الذي تترأس بلاده مجلس الأمن هذا الشهر، إن الهدنة تشمل جميع أنحاء سورية، بما في ذلك الغوطة الشرقية.

بدوره، رحب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، بقرار مجلس الأمن الدولي، وقال إنه يجب تنفيذ هذا القرار “بشكل فوري”.

وأشار المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك إلى أن الأمين العام “يؤكد على توقعاته بأن يتم تنفيذ هذا القرار بشكل فوري ومستمر، وخاصة لضمان الإدخال الفوري والآمن والمستمر دون عرقلة للمساعدات والخدمات الإنسانية وإجلاء المرضى والجرحى”.

أما ألمانيا وفرنسا، فقد أعلن الإليزيه، أن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، والمستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، يعتزمان إجراء محادثات الأحد مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، تتناول تنفيذ قرار وقف إطلاق النار في سورية.

وستتركز  المحادثات على “تنفيذ هذا القرار وخطة الطريق السياسية المطلوبة لتحقيق سلام دائم في سوريا”، بحسب بيان الرئاسة الفرنسية.

ولم تتأخر تركيا بدورها عن الترحيب بالقرار، إذ أعلن متحدث باسم وزارة الخارجية التركية في بيان أن “بلاده ترحّب بقرار مجلس الأمن الدولي بشأن وقف إطلاق النار في سورية”.

يذكر أن القرار يطالب بوقف إطلاق النار في جميع أنحاء سورية لمدة ثلاثين يومًا، على الأقل، والعمل على إيصال المساعدات الإنسانية، وتسهيل إخلاء الجرحى والمرضى في جميع أنحاء سورية بدون تأخير.

ويشدد على ضرورة استمرار الهدنة الإنسانية لثلاثين يومًا متواصلة على الأقل في  سوريا. لكن وقف إطلاق النار لا يشمل تنظيمي “القاعدة” و”داعش”، أو “الأفراد والتنظيمات المرتبطة بمنظمات إرهابية مدرجة على لائحة مجلس الأمن”.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

الجيش الوطني: العملية العسكرية التركية ستشمل 150 بلدة شرقي الفرات

وكالات – مدار اليوم قال الناطق الرسمي باسم “الجيش الوطني” يوسف حمود ...