الرئيسية / آخر الأخبار / ميشيل سليمان يتهكّم على عمليات “حلف الممانعة” في الغوطة

ميشيل سليمان يتهكّم على عمليات “حلف الممانعة” في الغوطة

ارشيف
الرابط المختصر:

بيروت _ مدار اليوم

وجّه الرئيس اللبناني السابق، ميشيل سليمان، انتقادا لبطء صدور القرار الدولي بشأن هدنة في سوريا، متهكمّا بالوقت نفسه على ما أسماه “حلف الممانعة” الذي يشن عملية عسكرية بالغوطة الشرقية.

وذكر سليمان في تغريدة عبر موقع التواصل الإجتماعي “تويتر”، أنه “وبعد أن تدخلت الطبيعة لتحدّ من حركة الطائرات التي تقصف الغوطة، أقرّ مجلس الأمن وقف إطلاق النار لمدة شهر، على أمل أن تساعد الأحوال الجوية بمشيئة الله على الممانعة في قتل الأطفال”.

ويعد هذا التصريح هو الأول للرئيس اللبناني السابق حول المجازر المرتكبة في الغوطة الشرقية بدمشق، بفعل الغارات الكثيفة لطيران الأسد.

وكان مجلس الأمن الدولين صوّت أمس السبت بالإجماع على القرار “4101”، والذي يطالب بوقف إطلاق النار في جميع مناطق سوريا 30 يوما على الأقل، والسماح للأمم المتحدة بعمليات الإجلاء الطبي للمدنيين، دون أي إعاقة من أي طرف.

يشار إلى أنه ورغم صدور القرار، تشن قوات الأسد هجوما على الغوطة من 4 محاور، وسط دعم إيراني وروسي علني بحجة القضاء على “جبهة النصرة”.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

دي مستورا وموقفه من قمة سوتشي

مجلس الأمن – مدار اليوم 18/09/2018 تحدث ستيفان دي مستورا مبعوث الأمم ...