الرئيسية / آخر الأخبار / الاتحاد الأوروبي: مستمرون بدعم مهمة ديمستورا ونطالب باحترام الهدنة

الاتحاد الأوروبي: مستمرون بدعم مهمة ديمستورا ونطالب باحترام الهدنة

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

جدد الاتحاد الأوروبي تاكيده، على أن الحل في سوريا لا يزال سياسي الطابع، كما جدد «الدعم بقوة لعمل المبعوث الخاص للأمم المتحدة والمحادثات فيما بين السوريين في جنيف».

و طالبت منسقة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني في ختام اجتماع في بروكسل، كلاً من إيران وتركيا وروسيا بالعمل على تنفيذ التزاماتها في مجال خفض التصعيد في سوريا، وليس العكس.

وعلى الرغم من أن الموضوع السوري لا يندرج رسمياً على جدول الأعمال، فإن المسؤولة الأوروبية حرصت على التذكير بأن الجهود الأوروبية داخل مجلس الأمن هي التي سمحت بصدور قرار أممي حول وقف إطلاق النار في الغوطة الشرقية.

وفيما يتعلق بالتدخل التركي في منطقة عفرين، لا يزال الموقف الأوروبي على حذره وغموضه، إذ أعادت موغيريني، رداً على سؤال، تأكيد «قلق الاتحاد الأوروبي مما يحدث»، مناشدة كل الأطراف العمل على وقف تدهور الوضع الأمني في كل أرجاء سوريا.

وحول الأوضاع في سوريا، أيضاً، انتقد وزير خارجية لوكسمبورغ جان اسيلبورن، بحدة، ما يجري فيها من «انتهاكات لقوانين حقوق الإنسان الأساسية»، لا سيما في محافظة إدلب وغوطة دمشق الشرقية.

رض الاتحاد الأوروبي، اليوم الاثنين، عقوبات على وزيرين في حكومة الأسد. وشملت العقوبات كل من وزيري الصناعة محمد مازن علي يوسف والإعلام عماد سارة، حيث قرر تجميد أصولهما ومنعهما من السفر إلى الكتلة المكونة من 28 دولة.

وبتجميد أصول يوسف، وسارة، بات 257 شخصاً يخضعون الآن لعقوبات الاتحاد الأوروبي “لكونهم مسؤولين عن القمع العنيف ضد المدنيين في سوريا، ويستفيدون من أو يدعمون النظام، أو مرتبطين بهؤلاء الأشخاص من النظام”.

ويعتبر مراقبون، أن العقوبات الدولية بصنفيها الأميركي والأوروبي، فشلت في إحداث أي تأثير على النظام وقراراته، او تخفيف حدة القمع لديه على أقل تقدير.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تركيا: مؤشرات ايجابية للإقتصاد بعد الفائض في الميزان التجاري

اسطنبول – مدار اليوم أكد مسؤول حكومي تركي أن الفائض في الحساب ...