الرئيسية / آخر الأخبار / النظام يتوغل شرق الغوطة بمشاركة مستشارين عسكريين روس

النظام يتوغل شرق الغوطة بمشاركة مستشارين عسكريين روس

الرابط المختصر:

ريف دمشق _ مدار اليوم

حققت قوات الأسد تقدما في جنوب وجنوب شرق الغوطة الشرقية المحاصرة بعد معارك عنيفة خاضتها ضد فصائل المعارضة، بمشاركة عسكرية روسية.

وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن: “كثفت قوات النظام وحلفاؤها في الساعات الـ48 الأخيرة هجماتها على مواقع الفصائل وتمكنت من التقدم والسيطرة على قريتي حوش الظواهرة وحوش الزريقية”.

وتمت السيطرة بحسب عبد الرحمن على قاعدتين عسكريتين سابقتين جنوب بلدة الشيفونية كانتا تحت سيطرة “جيش الإسلام”، أكبر الفصائل المعارضة في المنطقة.

ولفت إلى أن قوات النظام تحاول التقدم لعزل كل من منطقتي المرج ودوما التي تضم العدد الأكبر من المدنيين، عن بقية البلدات في غرب الغوطة الشرقية المحاصرة.

وبحسب المرصد، يشارك “مستشارون روس” إلى جانب قوات النظام في المعارك العنيفة التي تترافق مع غارات كثيفة وقصف مدفعي.

وقتل منذ بدء الاشتباكات في 25 شباط 60 عنصراً من قوات النظام وحلفائها مقابل 34 مقاتلاً من “جيش الإسلام” بحسب المرصد.

ولم يتضح إذا كان تصعيد الهجمات بمثابة انطلاق للهجوم البري على الغوطة الشرقية المحاصرة بعد التعزيزات العسكرية التي حشدتها قوات النظام.

كان  “جيش الإسلام”، انسحب من مواقع له في منطقة المرج، بسبب سياسة الأرض المحروقة التي تتبعها قوات الأسد خلال المواجهات، بحسب ما كشف المتحدث باسمه حمزة بيرقدار أمس السبت.

وأضاف بيرقدار أن المنطقة تعرضت خلال الأسبوعين الماضيين لـ 600 غارة جوية مقسمة على 150 طلعة جوية، واستخدمت قوات الأسد الأسلحة المحرمة دوليًا بينها الغازات لسامة والقصف العنقودي.

وتتعرض مدن وبلدات الغوطة الشرقية لحملة قصف جوية مكثفة من الطيران الحربي الروسي والتابع للنظام السوري، ما أدى إلى مقتل أكثر من 500 مدني خلال الاسبوعين الماضيين، بحسب ما وثقت مراكز حقوقية.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...