الرئيسية / آخر الأخبار / الروس يؤجلون بحث مصير القلمون الشرقي

الروس يؤجلون بحث مصير القلمون الشرقي

ارشيف
الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

طلبت القوات الروسية، من فصائل القلمون الشرقي تأجيل اجتماع كان مقرراً أمس الأربعاء، إلى أجل غير مسمّى”.

وقال رئيس المكتب الإعلامي في “قوات أحمد العبدو”، فارس المنجد، أن الجانب الروسي أراد جسّ نبض المعارضة حول مستقبل المنطقة، نافيا إعطائه مهلة للفصائل من أجل الرد.

وأضاف للعربي الجديد بأنه “لا يوجد أي دور للنظام في المفاوضات التي يتولاها الجانب الروسي وحده”. وأشار إلى أن “المنطقة خالية من أي وجود لتنظيمات متطرفة”.

ولفت إلى أن “من الواضح أن الروس يولون أهمية للمنطقة كونها تقع على مفترق طرق هامة، منها طريق دمشق ـ حمص، وطريق دمشق ـ بغداد الذي يقطع البادية السورية”.

وذكر أن “فصائل المعارضة تتمركز في مناطق محصّنة لا تستطيع قوات النظام الوصول إليها”، مضيفاً “ولكننا نتفاوض من أجل مصير 800 ألف مدني يقطنون في مدن وبلدات القلمون الشرقي”.

وتعليقا على التهديدات الروسية، رأى المحلل العسكري العميد أحمد رحال، أن هناك خرائط نفوذ اقليمي ودولية ترسم في سوريا، مشيرا إلى ان المعارك اليوم لاتقوي النظام او المعارضة، بغض النظر عن الربح أو الخسارة.

وأضاف أن أي حل يحفظ المدنيين نحن معه، بحيث يتم فصل الحراك المدني عن العسكري لتجنب كارثة تلحق بالمدنيين كما حدث في الغوطة، وتوجيه البندقية للنظام في الجبال والمناطق الخالية من السكان.

ويعتبر مراقبون، أن اتفاقات أستانا بما يتعلّق بمناطق “خفض التوتر”، باتت في مهبّ ما جرى في غوطة دمشق، وخصوصاً أن هناك نوايا روسية واضحة السورية للتوسع والسيطرة في الجغرافيا السورية على حساب المعارضة السورية.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

الإفراج عن 1366 معتقل بإتفاق الفوعة……و550 ألف آخرون مازالوا بالسجون

اسطنبول _ مدار اليوم نشرت اللجنة السورية للمعتقلين والمعتقلات، قائمة بأسماء 1366 ...