الرئيسية / آخر الأخبار / إدارة ترامب تعترف بطلبها من دول عربية نشر قواتها في سوريا

إدارة ترامب تعترف بطلبها من دول عربية نشر قواتها في سوريا

ارشيف
الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

اعترفت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، بما كشفته صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية، أمس الثلاثاء، عن أن إدارة  الرئيس دونالد ترامب تسعى لتشكيل قوة عربية لتعويض الوحدات الأميركية الموجودة في سوريا.

وقال المتحدث باسم “البنتاغون” إريك باهون، في تصريحات أدلى بها لوكالة “الأناضول”، الثلاثاء، “إنّ الرئيس دونالد ترامب كان قد صرح بأن الولايات المتحدة طلبت من حلفائها، بمن فيهم شركاؤنا بالمنطقة (لم يسمهم)، تقديم مساهمة أكبر؛ لتحويل سورية إلى مكان للاستقرار والسلام وغير قابل لعودة داعش إليه مرة أخرى”.

وأضاف “سنواصل التشاور مع حلفائنا وشركائنا حول الخطط المستقبلية”، موضحا أنهم ينتظرون من دول المنطقة وخارجها، العمل مع الأمم المتحدة لتحقيق السلام في سوريا.

وأمس الثلاثاء، ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” أنّ الولايات المتحدة الأميركية تسعى لسحب قواتها العسكرية من سوريا، وتعويضها بوحدات عسكرية من البلدان العربية، ودفع بلدان خليجية لإعادة إعمار منطقة هناك بعد القضاء على تنظيم “داعش”.

وفي التفاصيل، أوضحت الصحيفة إن إدارة دونالد ترامب تسعى لتشكيل قوة عربية لتعويض الوحدات الأميركية الموجودة في سورية،

وبحسب الصحيفة، هاتف مستشار الأمن القومي الأميركي، جون بولتون،  رئيس جهاز المخابرات العامة في مصر، اللواء عباس كامل، وذلك لتقييم ما إذا كانت القاهرة ترغب بالمشاركة في تلك القوة.

وكانت المملكة العربية السعودية، أعلنت استعدادها أمس الثلاثاء، لإرسال قواتها إلى سوريا، وذلك على لسان وزير خارجيتها عادل الجبير.

ونقل التلفزيون السعودي، عن الجبير قوله “عرضنا إرسال قوات من التحالف الإسلامي ضد الإرهاب إلى سورية، “في إطار ائتلاف أوسع إذا تم اقتراح ذلك”.

ووفق مراقبين، فإن الخطة الاميركية، ستواجه عقبات، ولاسيما اصطدامها بالموقف الروسي الذي سيصر على تنسيق مع النظام غالبا، وتركيا التي سترفضها بالمطلق.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...