الرئيسية / آخر الأخبار / موجة اغتيالات تضرب إدلب بعد إنهاء الإقتتال

موجة اغتيالات تضرب إدلب بعد إنهاء الإقتتال

الرابط المختصر:

دلب _ مدار اليوم

شهدت مدينة إدلب وأريافها اليوم الخميس، موجة عمليات اغتيال من قادة وشرعيين وعناصر في الفصائل العسكرية، وذلك بعد يوم من إنهاء إقتتال فيها.

 وطالت عملية الإغتيال الأولى القيادي في “هيئة تحرير الشام” أبو الورد كفر بطيخ مع مرافقيه بعد إطلاق الرصاص على سيارته من قبل مجهولين شمالي مدينة معرة النعمان جنوب إدلب.

واغتيل أبو سليم بنّش أحد كوادر “جيش الأحرار” على يد مجهولين على أطراف مدينة بنش، باتجاه معرة مصرين بريف إدلب الشمالي».

بينما استهدفت العملية الثالثة ثلاثة من ثوار مدينة الزبداني المُهجرين إلى الشمال السوري، على طريق إدلب – معرة مصرين بريف إدلب الشمالي.

وأخيرا إصابة الإعلامي مصطفى حاج علي بجروح إثر إطلاق النار عليه من مجهولين قرب بلدة النيرب شرق إدلب.

ووجّهت مصادر في المعارضة السورية أصابع الاتهام نحو نظام الأسد، لاسيما بعد إنهاء الاقتتال في المنطقة، وهو ما أشارت إليه قاعدة حميميم وتخوّفت من وحدة الفصائل العسكرية.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

“هيومن رايتس”: اليونان تعيد مهاجرين الى تركيا قسرياً

وكالات – مدار اليوم أعلنت منظمة “هيومن رايتس ووتش” اليوم الثلاثاء، أنها ...