الرئيسية / آخر الأخبار / الشبكة السورية: الروس والنظام قتلوا 64 مدنيا منذ الضربة الأميركية

الشبكة السورية: الروس والنظام قتلوا 64 مدنيا منذ الضربة الأميركية

الرابط المختصر:

إسطنبول _ مدار اليوم

وثّقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مقتل 64 مدنيًا على يد حلف الأسد- روسيا، منذ الضربة العسكرية ضد مواقع النظام في 14 نيسان الحالي.

وقالت الشبكة في تقرير نشرته اليوم السبت، إن من بين الـ64 قتيلًا 12 طفلًا وثمان نساء، 62 منهم قتلوا على يد النظام السوري، واثنان على يد القوات الروسية.

وبحسب التقرير، فإن نظام الأسد ارتكب مجزرتين منذ الضربة التي شنتها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا ضده، قبل أسبوعين، الأولى في محافظة حمص والثانية في ريف دمشق.

وسجل تقرير الشبكة السورية وقوع تسع حوادث اعتداء على المراكز الحيوية المدنية منذ الضربة العسكرية، واستخدام قوات الحلف السوري- الروسي أسلحة حارقة في ثلاث هجمات، بالإضافة إلى إلقاء طيران الأسد ما لا يقل عن 522 برميلًا متفجرًا، معظمها على محافظة ريف دمشق.

ونددت الشبكة بخرق النظام السوري القانون الدولي الإنساني و”اتفاقية حظر الأسلحة الكيماوية” وجميع قرارات مجلس الأمن خاصة 2118 و2209 و2235.

ودعت في ختام تقريرها مجلس الأمن إلى الضغط على حلفاء الأسد لوقف الدعم عنه، واتخاذ قرار يردع الأسد عن الاستمرار في الانتهاكات.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...