الرئيسية / آخر الأخبار / تفاهمات “أولية” لضمّ “جيش الإسلام لـ “الجيش الوطني” شمال حلب

تفاهمات “أولية” لضمّ “جيش الإسلام لـ “الجيش الوطني” شمال حلب

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

أجرى قادة من الصف الأول في “جيش الإسلام” جولة تفقدية في مخيمات منطقة “درع الفرات” شمال حلب والتي تأوي مُهجّري دوما من الغوطة الشرقية. وتم بحث إمكانية الاندماج مع فصائل المعارضة في المنطقة التي تجمعها مظلة “الجيش الوطني” المدعوم من تركيا.

وزار قائد “الجيش” عصام البويضاني، مخيمات المهجرين قرب مدينة الباب ومخيم زوغرة قرب جرابلس في ريف حلب الشمالي الشرقي، في حين زار قائد الأركان المقدم علي عبدالباقي، مخيم البل والمخيمات المؤقتة قرب إعزاز في ريف حلب الشمالي.

واكد نائب رئيس هيئة الأركان في “الجيش الوطني” العقيد أحمد العثمان، أن هناك تفاهمات مع “جيش الإسلام” حول المرحلة القادمة، والحوار مستمر مع قادة الجيش في ريف حلب. وقال العثمان: “من السابق لأوانه القول بأن جيش الإسلام قد انضم إلى صفوف الجيش الوطني.

وابع: “في الأمس اجتمعنا مع قيادات جيش الإسلام في مقر فرقة السلطان مراد في ريف حلب، وتحدثنا مطولاً عن المرحلة القادمة، لكن لم ننتقل حتى الآن إلى الخطوات العملية”.

وأضاف العثمان: “نحن في الجيش الوطني نرحب بجيش الإسلام، فهم أخوة لنا، وسنكون قوة واحدة في الشمال ونتجاوز الاخطاء التي حصلت سابقاً، ولا يوجد أمامنا سوى التكاتف، والعمل سوية. الجيش الوطني ليس حكراً على فصائل الشمال فهو لكل الفصائل في سوريا”.

وبحسب متابعين، فليس هناك من خيار لمقاتلي “الجيش” سوى التعاطي بإيجابية مع فصائل المعارضة في ريف حلب، ومع العروض التي تقدمها تركيا لهم،خاصة أنهم لا يرغبون بخوض صراعات داخلية جديدة كتلك التي خاضوها في الغوطة الشرقية.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...