وذكر مسؤول في الخارجية الأميركية، أن زيارة بومبيو للرياض والقدس والعاصمة الأردنية عمان بعد يومين فقط من أدائه اليمين لتولي منصبه تهدف أيضا إلى توطيد العلاقات مع حلفاء مهمين للولايات المتحدة في الشرق الأوسط.

وصرح بومبيو، يوم الجمعة، أنه سيناقش خلال جولته مستقبل الاتفاق النووي مع إيران الذي أبرم في عام 2015.

ويأتي تحرك بومبيو الديبلوماسي، فيما يترقب المجتمع الدولي ما سيقرره الرئيس الأميركي دونالد ترامب في أيار المقبل بشأن الاتفاق النووي مع إيران.

وصادق الكونغرس، مؤخرا، على تعيين بومبيو وزيرا للخارجية، ليحل بذلك المدير السابق لوكالة المخابرات المركزية مكان ريكس تيلرسون.